تم تغير رابط ونسخة المنتدى الى هذا ارعصو هناا http://kaleelo8.enterneted.com/vb/index.php


 
الرئيسيةس .و .جبحـثالتسجيلالمجموعاتدخول

شاطر | 
 

 تابع القصة السعودية/الفصل السابع

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
...*اسيل الريماس*...
ღ مـشـرفــة يازينهــاღ
ღ مـشـرفــة يازينهــاღ


عدد الرسائل : 132
م ـزاجــكـ :
عـلم بــلآدي :
تاريخ التسجيل : 05/03/2008

مُساهمةموضوع: تابع القصة السعودية/الفصل السابع   الخميس مارس 20, 2008 1:05 am

][][§¤°^°¤§][][الفصل السابع][][§¤°^°¤§][][


بعد ساعه اسمعوا النداء للمسافرين المتوجهين الى لندن
بندر: شوق مشينه
قامت شوق مع بندر ........... ركبوا الطيارة
شوق قعدت عند النافذه وبندر بكرسي الي جنبها
عرف الكابتن عن نفسه الكابتن راشد فلان الفلاني
نتمنى لكم راحله مريحه على متن الخطوط السعوديه تستغرق الراحله 5 ساعات باذن الله ارجوا من الركاب
)ربط حزام الامان(
تمر المضيفه تتاكد من الركاب رايطين حزام الامان
اقـــــــــــــــلاعات الطيـــــــــــــــــاره ... وشوق وبندر ســــــــاكتين
)شوق ودها تكسر حاجز الصمت اشلي بينها وبين بندر بس برايها مفروض هو الي يتكلم وخاصاً انها ما تعرف عنه أي شي غير الاموار البسيطه لانها ما كانت تكلمه بتلفون اوتشوفه ايام الخطبه على انها عندها رقم جواله وهو نفس الشي بس مفروض هو اللي يدق مو هو الرجال(
بعد ربع ساعه
تمر المضيفه بالعربه وتوقف عند بندر يلتفت بندر على شوق :تبين شي تاكلينه
شوق : لا بس ابي ماي
يلتفت بندر على المضيف: واحد عصير برتقال واحد ماي
وعطاها الماي (على انها كانت جوعانه بس تستحي تطلب من بندر(
بندر زهق قعد يقلب بالمجله الي قدامه حتى هذي ما قدر يلفت انتبهى مو قادر يبغى يلف على شوق يبي يشوف شكلها وهي تبتسم وتبان غمزاتها بس لازم يجمد قلبه لانه هو خذها عشان يذل اهلها
.......وشوق كانت تتامل بندر وهو يقراء المجله ومبين عليه سرحان ,,,,,, شوي يلتفت بندر وتطيح عينه في عين شوق ابتسمت شوق تغيرت ملامح بندرالتفت شوق على النافذه ووجها احمر من اول شي كذا بعدين وش بيصير
)بندر اه ه ه ه ه عورت قلبي ببتسامه ما ابي احبها ياربي لالالا وقعد يقول اكرهها اكرهها يقنع روحه)
)شوق ياربي باقي اربع ساعات ونص بنظل طول الوقت ساكتين (
..................... شوي تهتز الطياره ويسمعون نداء من الكابتن انا الكابتن راشد فلان الفلاني الى جميع الركاب الرجاء ربط حزام الامان (امامنى مطبات هوائي (
شوق خافت لا شعورياً امسكت ذراع بندر وغمضت عينها بقوه وبندر يطالعها وهو مستغرب ويقول بنفسه وشى تبي ذي مسكتني كذا وشوق غمضت عينه اكثر قال بندر لاوالله شكلها يكسر الخاطر والله خايفه من قلب
بعد عشر دقايق اعلن الكابتن انهم تعدو المطبات الهوائيه وتفتح شوق عيونها وتكتشف انها كانت ماسكه ذرع بندر احمر وجهه وصار مثل الطمامه
شوق تكلم بندر: اسفه مكان قصدي
يندر ماسك نفسه من الضحك: لا عادي خذي راحتك وقعد وقعد يضحك ههههههههههههههههه
شوق وهي معصبه بعد كل هذا الصمت يضحك علي : ليش تضحك
بندر : كان شكلك يضحك بغيتي تكسرين يدي
)شوق احمر وجها اكثر ياربي وش سويت انا)
بندر يسال شوق : تسافرين كثير
شوق :كل سنه بس اول مره يصير لي كذا
بندر: وين سافرتي
شوق : امكان كثير اوروبا كلها وشرق اسيا
بندر: ااااااااااااااهـ
شوق : وانت تسافر كثير
بندر: اعشق السفر وخاصه لندن
شوق :ليش يعني لندن
بندر وهو يبتسم وتذكر ساره : انا دارس فيه 4 سنوات واحسها جزء مني
شوق :امممممم انا غير السعوديه ما اعشق
بندر : يا وطنيه كل سعودي يحب امه السعوديه الله يحفظ ابلدنا من كل شر
...........ارجعوا نفس اول كل واحد ساكت
بندر حس نفسه تعبان مره فنام اما شوق ما قدر يجيها نوم وقعدت تفكر يالله والله انه انسان غريب مره يضحك ويسولف ومره يطالعني كانه بيقتلني لا ونام ولا قال شي بعد اخر مره تكلم معاي فيها الاخ مسافر بروحه والي معه مرافق بطياره خذتها الافكار ولا حست بنفسها الى نايمه
حست احد يهزها شوق قومي"اول مره يقول اسمها"وصلنا لندن
شوق :اوووه خالد خالني انام
بندر وهو يضحك :قومي أي خالد انا بندر
شوق تذكرته الاحداث الي مرت عليها خلال 24 ساعه الي طافوا وتذكرته انه متزوجه بندر
شوق وهي متفشله :اه اسفه نسيت
بندر يطالعه بنظرة احتقار :عادي ما صار شي
شوق استغربت ليش يطالعني كذا عدلت احجابها ولحقت بندر لانه مشى قبلها
اوصلوا 4 صباحا بتوقيت جرينتش و7 بتوقيت السعوديه
خذوا شنطهم ووصلت سياره الفندق
<<<< وصلوا الفندق ووقف بندر عند الرسيبشن وكمل الاجرات .. وطلعوا لجناحهم
>>>>>>>> في السعوديه
الكل نايم في بيت ابو نايف الا غلا ماجها نوم من ارجعت من العرس وهي تبكي على فراق اعز صديقه لها وخايفه ان زواج شوق يفرقها من بعض غلا متعلقه مره بشوق لانهم يعرفون بعض من 14 سنه من كانوا في الابتدائي وهي بنسبه لها كل شي تذكرت شكل شوق وهي تنزف وزاد صيحها وصار يقطع القلب
بعد 10 دقايق هدت شوي وشافت الساعه 7 ونص وانا ما نمت وانا امس قاعده بدري قامت وغسلت وجها وتوضت وصلاه ركعتين وطلعت من غرفته يمكن تلاقي احد قاعد راحت غرفة شهد لقتها نايمه
انزلت تحت ودخلت المطبخ طلعت لها عصير من الثلاجه وقعدت تشربه وراحت الصاله وفتحت التلفزيون وقعدت تقلب بالقنوات
شوي يدخل نايف : السلام عليكم
غلا: وعليكم السلام من وين جاي انت
نايف: من برى يعني من وين جاي انت ليش مو نايمه
غلا وهي ماسكه عبرتها:ما جاني نوم
نايف مستغرب:من أمس من قمتي ما قعدتي وما جاك نوم
غلا ودموعه تنزل على خدها:والله ضايق خلقي
نايف راح لغلا ومسح دموعها: غلا وش فيك
غلا:ما ادري أحس باختنق
نايف :طيب لبسي عبايتك خلينا نطلع
غلا:وين بنروح ها الوقت الساعه 8
نايف :انتي روحي لبسي العباياه ولا بهون
غلا راحت تلبس العباياه
غلا: انا جاهزه
ركبت سياره نايف( لكزس)وراحوا البحر وطول الطريق كانوا ساكتين
نايف :يالله نزلي
غلا: انشاءالله
قعدت غلا على صخره ونايف جنبها وكان البحر فاضي والجو هادي بس تسمع صوت الامواج
غلا ودمعه تنزل على خدها : والله بشتاق لها
نايف :مين هاذي
غلا وهي تمسح دموعها :صديقتي شوق
نايف :اااااااااااهـ حتى انا بشتاق لبندر
غلا :بيطولون بشهر العسل
نايف:لا يمكن اسبوعين بالكثير
غلا: وانت صديقك ما لقاه الا صديقتي ياخذها
نايف :هههههههههههه الله يعينها
غلا:ليش الله يعينها
نايف ارتبك من زلت السانه : لا ولا شي خالينى نتمشى
تمشوا وتعبت غلا وحست انها تبي تنام
غلا:نايف ابي اروح البيت
نايف: ليه
غلا:لا احس بيغمى علي من التعب
نايف :اوكي ركبي السياره
رجعوا البيت وعلى طول راحت غرفته ونامت بسابع نومه من التعب ونايف نفس الشي
<<<<<<<< العصر الكل مجتمع بيت ناصر ابو الوليد
ام الوليد: البيت من دونها ناقصه شي من دون ريحه
ابو الوليد : صدقتي هي نور البيت وعطره
مشاري : أي هي بس بنتكم واحنا مو عيالكم
ابو الوليد :مفروض انت ما تتكلم يا القاطع 3 سنوات ياظالم ماتجي ما تقول عندي اهل
مشاري وشكله تعبان : من طلب العلم سافر امريكه
خالد : هههه ياخطيرسافر امريكه مافي طب الا هناك هذا فيصل درس في الامارات اقرب
مشاري:مادرس طب
فيصل: محد درس طب الا انت
مشاري: وانا اشهد محد درس في العايله الا انا
فيصل: متى بتسافر
ام الوليد: توى الناس على السفر
مشاري :يمه الله يسلمك أي توى الناس الدراسه بقى عليها شهر وتبدى
خالد : الله يا الظالم شهر وبتروح من الاحين
ابوالوليد: اقعد ياوليدي ماشبعنا منك
فيصل : عسل ههههههههههه
ام الوليد : احلى من العسل على قلبي
الوليد داخل: ياعيني على الدلع كل هذا لبو الوليد
الكل :هههههههههههههههههههههه
خالد : ها وش قلت بتطول
مشاري: خلاص عشان عين تكرم مدينه بقعد اسبوعين
فيصل : أي اسبوعين قول ثلاثه اخوي وماشفته من 3 سنوات واخرتها اشوفه ساعتين
مشاري بستسلام :انشاء الله
يلتفت فيصل على خالد ويقول :سمعنا قصيد
مشاري: أي والله من زمان عن قصيدك
خالد : فالك طيب( ويتذكر عيون غلا )ويقول
تغيب وغيبتك عن عيني ابعد من حدود الياس
وهمس احروفك يداعب ضماي ولهفة جروحي
غريب وتارك اغصان الوطن وجناحك الاحساس
تحلق في سما حبي ونوحك يشبه لنوحي
تعال وقيس ما بين الخفوق وحرقة الانفاس
وسافر في عروقي وابني اعشاشك على دوحي
أحبك كثر ما هز البحر وامواجه النسناس
واحبك كثر ما تزهر غصون الشوق من بوحي
واحبك كثر ما تطري علي عيونك النعاس
عيون تلتحف ليل السهر وتبات في روحي
كتبت ابكحلها حرفي وسطرته على القرطاس
يلهب شفة الذكرى وقلب الليل مجروحي
عرفت أن الزمان اللي عطاني ما يعل الكاس
مدام انك بخيل وكل ماجا طيفك ايروحي
وانا مالوم غيمك لا همى وامطر قلوب الناس
أنا اللي ما رويتك والمطر ما بلل اسفوجي
ولو غبت ووصلت ابعد من احدود الجفا والياس
أنا ما انساك ودموعك تضمد لهفة اجروحي
خالد : سلامتكم
الكل :صح السانك
>>>>>>>>>>>>> في لندن
في الفندق كان الجناح مره فخم وقمه في الروعه
بندر على خذا الشنطه طول دخل غرفة النوم وطلع له ثياب وراح الحمام يتسبح وطبعا المسكينه واقفه بالصاله ومحد معبرها خذت شنطتها وراحت الغرفه وطلعت شي تلبسه وتذكرت هديه غلا خذتها من الشنطه تبي تفتحها لقت بطاقه خذتها من العلبه وقرتها وكان مكتوب فيه
الموت كله في عيونك**** طاغي سحرها هايم لك القلب
في الصدر صابتني طعونك ****اصيح لك وانا معذب
ماعيش صدقني بدونك ****الجميل كل مافيه ينحب
اخذت روحي من عيونك****واخذت قلبي من عيونك
ماعيش صدقني بدونك ****الجميل كل مافيك ينحب
صديقتك واختك غلا طلال الــ ......
وبتسمت اه يا غلا لوتدرين وش فيني وتفتح العلبه (كل هذا وبندر في الحمام) وتلقى شي ملفوف بورق خفيف ترفع الشي من الاوراق وتلقى قميص نوم ناعم مره طويل لونه وردي ومحدد بدنتيل وردي على اخضر فاتح الى باب الحمام ينفتح وهي رافعه القميص شوق تلتفت تشوف بندر وشعر فيه ماي وخصله نازله على جبهته تنزل القميص بس بعد شنو ماشافه وبندر ابتسامه خبيثه على طرف فمه خلاص صار وجها طماطه رجعت القميص با لعلبه وخذت قميص نوم ساتر وروب وراحت الحمام بسرعه ونست البطاقه على السرير سكرت باب الحمام
شوق : اووواه الحين بيقول اني ميته عليهالله يهديك ياغلا والله لوريك اذا رجعت
في الغرفه رفع بندر البطاقه وقرها وقرى اسم الي جاب الهديه
بندر: اه اخت نايف
صلى الفجر و راح وانسدح على السرير وغمض عيونه يبي ينام تعب طول اليوم
بعد ربع ساعه اطلهت شوق من الحمام بعد ما نشفت شعرها لقت بندر نايم في خاطرها :صج بايخ ما كنى معه احد صلت الفجر وطلعت من الغرفه
أصلن بندر ماكان نايم يسوي نفسه نايم ما يبي يحتك فيها
وراحت الصاله وفتحت التلفزيون وقعدت تقلب القنوات ومن التعب راحت عليها نومه
الساعه 10 بتوقيت جرينتش
فتح بندر عيونه وشاف الغرفه غريبه ويفكر وين انا بعدين تذكر انه في لندن وهو متزوج لف الجهه الثانيه لقاه فاضيه ومكان احد نايم فيها قام تسبح وراح يشوف وين شوق لقاه باصاله ونايمه على الكنبه كانها ربيانه قعد يتامل فيها بعد 10 دقايق فتحت شوق عيونه لقت بندر يطالعها ارتبك بندر وابتسم ابتسمت له شوق
بندر:ليه نايمه بالصاله
شوق:امممم ما حسيت في نفسي وراحت علي نومه
شوق : صباح ااخير
بندر توه يفتكر اول مفتحة عينها وهو طايح أسئلة : صباح النور
قامت شوق تبي تتسبح وحمدت ربها انه لابسه روب
بندر: تبين شي محدد على الفطور
شوق:لا
بندر:طيب تبين قهوه ولا عصير برتقال
شوق : ابي دبل قهوه
راحت شوق وتسبحت واستشوارة شعرها ولبست فستان ناعم لونه وردي ووحطت كحل داخل عيونها واي شدو وردي وقلاس وردي وتعطرة بعطر كوكو شانيل وطلعت الصاله وقعدت على نفس كنبت بندر بس بعيد شوي وكان بندر لابس بنطلون جينز وبلوزه بيضه مفتوحه من قدام مد لشوق كوب القهوه وقعدت تشربه وكان هدوء ومحد يتكلم ,,,,,,,,,,,,,,,,,,,, بعد فتره
بندر: ماتبين تاكلين شي
شوق: لا انا ما اكل بصباح بس اشرب قهوه
بندر يطالعها بنظره مستغرب خواته يلحسون الصحون الصباح :بـــــــــــــــــــــس
شوق تهز راسه: أي
بندر:وين تبين تروحين اليوم
شوق : قصدك وين بنروح اليوم
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
...*اسيل الريماس*...
ღ مـشـرفــة يازينهــاღ
ღ مـشـرفــة يازينهــاღ


عدد الرسائل : 132
م ـزاجــكـ :
عـلم بــلآدي :
تاريخ التسجيل : 05/03/2008

مُساهمةموضوع: رد: تابع القصة السعودية/الفصل السابع   الخميس مارس 20, 2008 1:06 am

بندر في خاطره شفيها هذي غبيه تغير صيغة السوال
بندر بنفاذ صبر:وين تبين نروح
شوق:مدري على ذوقك
بندر:طيب روحي لبسي عبايتك
شوق: انشاء الله
بعد 5 دقايق اطلعوا
تمشوا في شارع اجور رود )شارع العرب)
بندر:تبين نركب السفينه بنهر التايمز
شوق : عادي
)شوق في خاطرها هذا مايتكلم الى اذا طلب شي ولا معطيني وجه يقول انه مرشد سياحي مو زوجي(
<<<<<<<<<< بعد اربع ايام في بيت ابو عبدالله
عبدالله : مادق المعرس
ام عبدالله: الا دق ويسلم عليك
فهد: يمه ابي اتزوج
سعود وهو معصب:شتقول اول شي انا بعدين انت ههههههههههههههههه وقعدا يضحك
فهد: ها يمه
عبد الله : انطم ما بقى الا البزران
ام عبدالله :ركز على مذاكرتك وتخرج بعدين يصير خير
فهد: عندك نور تكفي دفره جايبه النصف الاول 97% بعد وش تبين
ام عبد الله:هب هباك الله
سعود يضحك:ههههههههههههههه
ام عبد الله تكلم سعود :انت يا صايع انتبه لدروسك
سعود : انشاء الله يمه بعدين كل الشباب صٍِِيع
يجي ابو عبدالله معاهم شفيكم تصارخون ومنو الصايع
عبد الله : سعود من غيره
سعود يبوس راس ابوه: ابو عبدالله
ابو عبد الله:ســــــــم
سعود: طلبتك ارجوك لا تردني قول تم
فهد داخل عرض: احرص على نفسك تراك غالي هههههه
سعود : ها يبه
ابو عبد الله: قول الطلب بعدين يصير خير
سعود : بس قول تم
ابو عبدالله : اقول يالله قول ترى مو فاضي
سعود: ابي همر
ابو عبدالله : تبي هامور قول لامك تطبخ لك
سعود يضحك على ابوه :ههههه همر سياره
ابو عبد الله : اه اه قول سياره قالب لسانك يصير خير بعدين سيارتك جديده
سعود : لا مدعومه من ورا
ابو عبد الله :وش داعمها
سعود : مدري واحد غلطان
عبد الله : والله من السرعه الي انت مجنون فيها
نور وندى يدخلون ويقعدون مع باقي العايله
ندى : أي والله ابوي ذاك اليوم راكبه معه الموستنق ماشي على 200 بغيت اموت من الخوف
نور : وانا اشهد
سعود وهو معصب : بلا كذب
ابو عبد الله وهو معصب على اخر: والله ان سمعت انك مسرع لسحب السياره منك والرخصه والرصيد من البنك ياحمار احد يبيع روحه هذي روح مابعدها روح
.... طلع سعود وهو زعلان
ام عبدالله :ليش زعلان انا بشتري له سياره من حسابي
ابوعبدالله وهويغلي : روحي بيت اهللك ساعتها وورقة طلاقك توصلك محد يدخل في تربيتي محد ضيعهم الى انتي
قامت ام عبدالله وراح غرفته ودمعته في عينه عقب العشره على سالفه بسيطه اروح بيت اهلي وورقة طلاقي توصلني
عبدالله : يبه هدي اعصابك مافي شي يسوى
ابو عبدالله يطالعه بنص عين : انت بعد انطم
عبد الله : سم طال عمرك
"الحمد لله عد اليوم على خير من دون اضرار اخره"
هههههههههههههههههه
>>>>>>>>>> في لندن
الحال كما هو عليه ويمكن أردا من قبل نادر مايتكلم بندر مع شوق وشوق نفس الشي وكل واحد ينام في وقت غير الثاني حتى مايلتقون الا اذا طلعوا "صار لهم اسبوع"
شوق قاعده بالصاله الساعه 1 الظهر وبندر نايم لانه رجع الفندق متاخر كان سهران مع ربعه
شوق والله مقهوره ابي ارجع السعوديه عند اهلي الي يحبوني مدري ليه يعاملني كذا كاني حشره ليش تزوجني اذا ما يبني اهو رجال واكيد محد غصب عليه اوووووووف زهق
بعد ساعه قام بندر وقال لشوق انهم يطلعون وراحوا مطعم (المنقله العراقي(
بندر : الله من زمان عن الاكل العربي
شوق : هذا وانت متعود على اكل لندن عايش فيها (4سنوات(
بندر : قصدك احلى 4 سنوات
شوي يدق جوال بندر "دلوعتي يتصل بك"
بندر: هلا والله بالزين كله
ساره : هلا فيك يا قاطع
بندر: مشاغل تدري بعد
ساره : يقولون ادري
بندر: هههههه عسل على قلبي
ساره : يسلم قلبك بس انت لا
بندر: ليه نهون عليكم
ساره : أي
بندر: اوكي ياقلبي ما اقدر اطول
ساره : اوكي عندك احد
بندر: أي مع السلامه
ساره : مع السلامه
)استغربت شوق بندر يكلم مين بهطريقه(
بندر: هذا صديقي نايف ناصر الــ......
شوق اه اعرفه هذا اخو صديقتي الروح بروح
بندر: اوه طلع في شي مشترك
شوق مستغربه :شي مشترك
بندر:نايف صديقي الروح بروح وكنت معه بدراسه من المدرسه الى الجامعه
شوق تبي تقهر بندر: تصدق هذا الشي المشترك بين
بندر يسوي نفسه ماسمع شي لان هذا الي يبه
بندر: شرايك نتمشى
شوق من دون نفس: اوكي
راحوا تمشوا ودخلوا هارودز"حق الفايد" طبعا شوق مابقى شي ماشرته طبعا كلهم هديه وعجبتها سلاسله منحوت عليها" G" بحركه غريبه وشرتها لغلا اعز صديقاتها .... ورجعوا الفندق
الساعه 11 بالليل قاعد يطالع التلفزيون
بندر ينادي: شوق
شوق تطلع من الغرفه: ســـــــــــم
بندر: تعالي طالعي معاي الفلم
شوق استغربت اول مره يطلب منه تقعد معها استانست وراحت قعدت بنفس الكنبه بس بعيد عنه
كان الفلم (COLD MOUNTAN) بطولة نيكول كيدمان الفلم رومانــــــــسي
قعدت شوق اطالع الفلم وهي موقادره تستحمل قربها من بندر والفلم كان مصخره على اخر عاد انتو فهمواها على كيفكم "رومانسي"
شوق بعد ساعه: انا بروح انام
بندر يلف عليها وهو عارف ليه تبي تقوم: توى الناس الفلم باوله
شوق : لا جاني نوم
بندر: على كيفك
قامت بتروح الغرفه
بندر: شوق
شوق : سم
بندر: الله لايهينك ابي ماي
شوق: انت تامر بس(في خاطرها اوه انا شقلت الحين بيقول حاذفه روحها علي(
راحت شوق وجابت الماي ومدت يدها لبندر عشان ياخذ الكاس اصابع بندرلمست يد شوق سحبت يدها بسرعه وطاح الكاس وهي ترتجف بس من لمسة وبندر يحس قلبه يعتصر
شوق :اه اسفه ونزلت بتشيل الزجاج
بندر:لاخلاص خليه بكره المنظفه بتنظفه
شوق عاندت وشالت قطعه زجاج رقيقه وجرحتها يدها وقامت تنزف5 يدها
بندر يسحب يد شوق يبي يشوف اذا في زجاجه داخل يدها :شفتي وش سويتي
شوق تسحب يدها بقوه: بروح الحمام اغسل يدي
بندر قعد بالكنبه بقوه : وقال وش الاهم الي انا حطيت نفسي فيه وكمل الفلم وخلاص الفلم الساعه 3 الفجر دخل الغرفه لقى شوق نايمه على حافت السرير وشوي وتطيح "نفس كل يوم"
اليوم الثامن في لندن.......................الساعه 11 صباحا بندر يقوم شوق: شوق يالله قومي الساعه 11
شوق: ابي انام
بندر يصارخ : شوق يالله بلا دلع
شوق تنقز من السرير وفي خاطرها ياربي وش الرعب الي انا عايشه فيه راحت الحمام وتسبحت وطالعت وسوت شعرها وحطت ميك اب خفيف
لقت بندر في الصاله ياكل الفطور ومد لها كوب القهوه كالعاده "بس الحمدالله ما انكسر"
بندر: اليوم بنروح متحف الشمع (Madne tussauds)
شوق وهي فرحانه لانه بتطلع لان هذا الشي الي تحبه لانه اذا قعدت معه بروحه تتوتر: حــــــــــــــلو
راحو متحف الشمع وستانست مره لانها سولفت مع بندر كثير اليوم بنسبه لها احلى ايام حياتها لان هذي علامة تقدم
شوق : تصدق بندر احسهم حقيقيين مره حلوه اشكالهم
بندر: اذا قالوا اختاري احد يسوله تمثال شمع
شوق: وبكل ثقه انا
بندر وبكل رقه :تدرين كل الزوار بيوقفون عند تمثالك ويقولون من هذي الملاك" ماعرف من وين طلع الكلام بس هذي حقيقه"
شوق: هههههه اخجلت توضعي
شوق : وانت مين تتمنى
بندر: طبعا امممممم انا انتي احلى مني
شوق : ويقولون من هذا الوسيم محظوظ مين ياخذ قلبه"اول مره تقول الي فقلبها لبندر"
اليوم يوم المفاجاة
بندر:ههههه قلبي مقفول والمفتاح ضايع
شوق انصدمت من جواب بندر: ههههه ما عندك سبير
بعدين راحو شارع اكسفور وتمشوا وادخلوا مطعم وتغدوا
<<<<<<< بعد يومين في بيت ابوالوليد
مشاري قال لأهله انه لازم يسافر لانه راسب بماده ولازم يعيدها ها الايام مشاري يودع اهله لان هذا اخر سنه له في امريكه ويرجع بشهاد الكبيره
مشاري: اشوفكم على خير
ام الوليد تصيح : الله معاك يوليدي
ابو الوليد : تروح وترجع بالسلامه
يطلع مشاري مع فيصل ويركبون السياره
فيصل : مشاري فيك شي شكلك تعبان
مشاري : لا مافيني شي اشوي ارهاق لاني مانمت امس
فيصل : خلاص نام بطياره
مشاري :هذا الي بسويه
<<<< وصلوا المطار مشاري يمشي قدام فيصل ويحس بالام فضيع في كل جسمه شوي اغمى عليه راح فيصل يركض وشاله والناس دقت على الاسعاف وجاء الاسعاف وخذوه المستشفى
>>>>>> نرجع للندن
شوق وبندر هدوء تام
شوق تروح لبندر في الصاله: بندر ماراح نطلع اليوم
بندر:ليه
شوق :صار لي يومين ما طلعت من الفندق(بندر كان يطلع ويخلي شوق في الفندق(
بندر: طيب وين تبين تروحين
شوق: امممممممممم الهايد بارك
بندر: خلاص تجهزي وجيبي جاكيتي معاك اليوم برد
شوق : مستانسه بتطلع ازهقت من القعده في الفندق بروحها في السعوديه ماكانت تقعد كذا: انشاء الله
راحوا الهايد بارك وتمشوا وقعدوا عند النافوره
شوق : بندر ممكن اطلب منك طلب
بندر:امري
شوق: ما يامر عليك عدوانشاء الله ابي اروح المول
بندر: ليه
شوق : ابي اشتري هدايه
بندر:اوكي بس اول نروح ستاربكس نشرب شي
شوق: اوكي
راحوا ستاربكس وهم طالعين يلتفت بندر على شوق وين تبين نروح سليفريج مول او وايت ليز مول
شوق: الي يريحك
راحو سليفريج مول شوق ما خلت محل الى ادخلته
بندر وهو تعب من المشي: ما خلصتي
تلتفت شوق عللى محل رجالي وقالت بتشتري هديه لبندر قلت: لا انت اقعد وانا بروح وبرجع واشرت على المحل
بندر: اوكي
راحت شوق المحل وشافت الاغراض وقمت تدور في المحل يمكن ربع ساعه قالت بروح المحل الثاني وبرجع
كان بندر يلعب بالجوال ينتظر شوق ويقول كل هذا تشتري ادخلت شوق المحل الثاني واعجبتها هديه عبره عن قلم مع مداليه فضيه ومنحوت عليها حرفين متدخلين " S" B" وقالت جات من الله حرفي وحرف بندر وقلت للمحل يغلف الهديه طبعا كل هذا نص ساعه والاخ ينتظر
راح بندر المحل الي اشرت عليه شوق ومالقاها قال وين القياها الاحين المجمع كبير راح نفس المكان الي كان قاعد فيه وقعد ربع ساعه وما ارجعت راح ثاني مره المحل في نفس الوقت شوق راحت المكان الي كان قاعد عليه بندر وقعدت تنتظره بعد 5 دقايق
يجي بندر وهو معصب: وين كنتي
شوق : كنت في المحل
بندر: انا رحت المحل وما لقيتك فيه ومسك يد ها بقوه وجرها الين السياره
شوق: بندر
بندر: اص ولا كلمه
شوق:طيب
بندر:قلت ما ابي اسمع شي
اوصلوا الفندق وراحت على طول الجناح اول ما ادخلت التفتت على بندر وكان على اخر معصب قالت الي يصير يصير
شوق: انت ليش تعملني كذا من اول ماجينى وانت تعملني بجفا
بندر:..............
شوق: انا اتكلم
بندر: انتي ما تهميني ولا حركتي فيني شعره
شوق انصدمت من اكلام وعيونها كلها دموع قالت ماراح اذل نفسي وانزل دمعه على واحد ما يتاهل وراحة الغرفه وصفقت الباب بقوه
بندر: وجع
وقعدت شوق تصيح ونامت من كثر الصياح ................
قامت من النوم الساعه 11 تحس راسها يعورها وعطشانه افتحت ثلاجه الغرفه وما لقت ماي قالت بطلع اجيب ماي وبندر مايهمني الي ما يبني ما ابيه
افتحت الباب وكان بندر يكلم
بندر :ايوه يا قلبي
شوق من اسمعت قلبي توقف قلبها ووقفت قالت بسمع يكلم مين وهو مايدري اني واقفه
ساره بدلع: انت الي قلبي
بندر: اوكي ما في فرق بيني وبينك انا وانتي واحد
ساره تضحك : ههههه صدقت ياحبي
بندر: اه ه ه انتي الي حبي
ساره : وحشتــــني موت
بندر: ساره
شوق اول ما سمعت اسم بنت كان ماي بارد انكب عليها وحست دموعها تنزل مثل المطر على خدها "يخوني"
إلا إنته ما توقعتك تخـــــــــــــــــــون
ليت كل الناس خانـــــــــــــوني معاك
كنت أظن إنك وفي مخلص حنــــــون
ما حسبت حساب غـــــــدرك أو جفاك
كنت وحدك ساكن بوســـــــط العيون
لا وربي مـــــــــــا سكن عيني سواك وقلبي بيدينه مفاتيحه عطــــــــــــاك
كنت في دنياي أجمل ما يكـــــــــــون كنت دايم أرتجي وأطلب رضـــــــــاك
ليش كل هذا التجــــــــــــافي يا فتون بعت من حبك وبعيــــــــــــونه شراك
كنت ما أزعلك وكلهم يزعلــــــــــون كنت أنا بالنسبه لجروحـــــــــك دواك
يا حسافه كيف عشرتنا تهـــــــــــون كيف تنسى اللي دقيقه مــــــــا نساك
كنت أنا ويـــــــاك صحرى مع مزون لو عطشت القلب مــــــن دمعه رواك
وصرت أنا العطشان أطلب منك عون ليش تحرمني في عز الضيـــــــم ماك
قلبك بكيفه يخـــــــــــون والا يصون هذا عمرك وإنته أدرى بمستـــــــواك
القهر إنك على قلبي تمــــــــــــــــون لو طلبت إحســـــــاس قلبي قلت هاك
والقهر إني أحبك وبجنــــــــــــــــون يا حسافه ضاعت أيامـــــــــــي معاك
ليش خيبت بمحبتي الظنـــــــــــــــون ليش ما بادلت من حبك هــــــــــــواك
كان قلبي وكل إحساسي فــــــــــداك
ما هقيتك يوم يالغــــــــــــــالي تخون
لــــــــــــــــــيــــــت كـــــــــــل الــــــــــناس خــــــــــــــانــــــــوني معـــــاك
)للشاعر طارق المحياس(
ساره: عيونها وروحها وقلبها
بندر: احـــــــــــبـــــــــــك
شوق شهقت بندر لف لقى شوق ودموعها على خدها
بندر:شـــــــــــــــوق
وش الي راح يصير بين شوق وبندر بعد الي سمعته ؟؟؟؟
ومشاري ليش اغمى عليه؟؟؟؟؟؟
وخالد وش الصدمه الي بينصدم فيها؟؟؟؟؟
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
...*اسيل الريماس*...
ღ مـشـرفــة يازينهــاღ
ღ مـشـرفــة يازينهــاღ


عدد الرسائل : 132
م ـزاجــكـ :
عـلم بــلآدي :
تاريخ التسجيل : 05/03/2008

مُساهمةموضوع: رد: تابع القصة السعودية/الفصل السابع   الخميس مارس 20, 2008 1:08 am

][][§¤°^°¤§][][الفصل التاسع][][§¤°^°¤§][][




قامت شوق من النوم حاسة بتوتر وخوف شلون بتعيش مع ناس ما تعرفهم وشلون بتأقلم معاهم "تقصد أهل بندر"
**** تسبحت وتجهزت وحطت ميك آب خفيف ونزلت تحت عند أهلها
تدخل شوق الصالة تلاقي أمها وخالد
شوق: صباح الخير
أم الوليد: صباح النور ماما ليش قايمه بدري
شوق بلا مباله: بندر بيمر يا خذني
خالد ارتاح إن شوق بترجع لزوجها على انه ما يعرف سبب قعدتها أسبوعين في بيتهم
خالد ينصح شوق: أحنا ما كلمناك من البداية و وما سألناك وش سبب قعدتك عندنا أسبوعين بس كل شي صعب في البداية
أم الوليد: يا بنتي هذا زوجك والبنت ما لها إلى بيت زوجها
شوق متضايقة من كلام أمها وخالد: يعني تضايقتوا مني
خالد: وش ها الكلام أنتي تعرفين غلاتك
أم الوليد: يا ماما هذا بيتك بس أنتي مقبله على مرحله جديدة والله يوفقك
خالد وقف لانه بيروح الشركة: لا تروحين بيت زوجك وتنسينا
شوق: ما عاش من ينساكم
طلع خالد وقعدت شوق تسولف مع أمها "طبعاً أمها ما قصرت ما بقى نصيحة ما قلتها لها"
الساعه 9 ونص دق بندر
شوق: الوو
بندر: السلام عليكم
شوق: وعليكم السلام
بندر: أنا عند الباب طلعي
شوق: أنشاء الله
ألبست شوق عبايتها وسلمت على أمها وقعدت تصيح
أم الوليد: يا ماما ليه تصيحين
شوق: ماماتي أنا ما اعرفهم
أم الوليد: أنشاء الله بتعرفينهم وهم ما راح يسون لك شي
تطلع شوق من بيتهم وهي ميتة خوف
فتح بندر باب السيارة وطلع منها وخذ من شوق الشنطه وحطها ورى وركب السيارة وركبت شوق عم السكووووووت طول الطريق و محد يكلم الثاني غير صوت الراديو وعبد المجيد يغني:
قول أمين عساك أتحبني وتموت فيني
قول أمين أيدينك ما تفارق أيديني
ومثل ما اشتاق أنا لعينك
أبي تشتاق أنا لعيني
أبي تتعب مثل ما اتعب
عشان أتعرف معنى الحب
لان بجد حالي صار
على نفسي ترا يصعب
أبيك تحس في حبي
وتقول انك تبي قربي
وانك ما تبي غيري
وأقول أمــــــــــــــــــين يا ربي
شوق في خاطرها "أمــــــــــــــــين" وتلف على بندر إلي كان مندمج بسواقة
وقف بندر عند فيلا من بره مرره فخمة
بندر يلتفت على شوق: يا لله نزلي
شوق في خاطرها يكلم خدامه: أنشاء الله
أنزلت ووقفت عند الباب تستنا بندر إلي كان ينزل شنطتها
بندر:ا دخلي الباب مفتوح
شوق في خاطرها" يا ربي وش أسوي ادخل على ناس ما اعرفهم" مشت بخطوات بطيئة عشان يسبقها بندر وصار ألي تبيه دخل بندر البيت وكانت شوق ورآه شوق تتأمل البيت كان فخم مرره من الداخل وكل شي منسق ورروعه
أم عبد الله: بندر وش جيبك وانتبهت على شوق
أم عبد الله مبسوطة أن شوق جات: يا حي الله من جانا أنور البيت
شوق وهي تحب راس أم عبد الله: منور بنور أهله
أم عبد الله: تفضلوا ليش واقفين
بندر: لا أنا بروح الشركة
أم عبد الله: الله يحفظك وتلتفت على شوق روحي غرفتك وارتاحي وانا بخلي الخدامة تشيل الشنطه عنك
شوق: أنشاء الله
أم عبدا لله تصارخ: ليــــــــزا ليــزا وصمخ أنشاء الله
شوق في خاطرها ودها تضحك على أسلوب أم عبد الله بس
ما سكه الضحكة
ليزا: yes mama
أم عبد الله: في عينك تكلمي عربي
ليزا: نعم ماما
أم عبد الله: أي خليك كذا تعوجين بلسانك إلي يقول كلب خذي الشنطه وديها جناح بابا بندر
ليزا: ok mama
أم عبد الله قعدت تسب على ليزا
راحت شوق مع الخدامة جناحها "كان جناح شوق عباره عن غرفتين نوم الرئسيه كبيرة ودخلها الحمام والثانية صغيره وصاله فيها حمام ومطبخ صغير"
قعدت شوق على الكنبة وقعدت تصيح مقهورة من بندر
شوي تسمع دقات خفيفة على الباب
شوق وهي تمسح دموعها: مين؟؟
..........: أنا نور
شوق تفتح الباب: تفضلي
تدخل نور وتسلم على شوق نور:تو منور البيت
شوق: بأهله منور
نور: من حظي اليوم أني غبت عشان أشوفك
شوق: بتلوع كبدك كل يوم بتشوفيني
نور: وش دعوه ألي يشوف القمر تلوع كبده
شوق: تسلمين
نور: شرايك أوريك بيتنا
شوق: اوكي
اطلعت شوق مع نور من الغرفة في الدور الفوقي فيه ثالث اجنحه لبو عبد الله وعبد الله وبندر وأربع غرف لسعود وفهد وندى ونور
وانزلوا الدور الأرضي وكان الصالة والمجالس والمطبخ وغرفة الطعام
شوق: بيتكم مرره حلو ألي مصممه ذويق
نور: أخواني مصممينه تعالي بوريك شي
شوق: اوكي
تنزل شوق مع نور لسرداب وكان مثل القاعة فيه جلسة عربيه بطرف وجلسة كنبه من الخيزران وفيها تلفزيون فيغا VEGA
وبركه كبيرة
شوق: صراحة خيااااااال
نور: تسلمين
شوق ذبحها الفضول: مين من أخوانك مصممه
نور: الفيلا عبد الله وبندر والسرداب بندر بروحه
شوق قعدت مع نور سوالف وارتاحت مرره لها
على الساعه 12 ونص شوق كانت مع نور وهدى يسلفون ويطالعون التلفزيون ورهف ومحمد يتاهوشون كل واحد يبي يلعب بلأي ستيشن
يدخل أبو عبد الله مع عياله عبد الله وبندر
أبو عبد الله: السلام عليكم
الكل: وعليكم السلام
تقوم هدى ونور وشوق يسلمون على أبو عبد الله
شوق تحب على راس أبو عبد الله
أبو عبد الله: أنور البيت يا بنتي هذا البيت بيتك أنتي الداخلة وأحنا الطالعين
شوق وهي مستحيه: تسلم يا عمي
الكل قعد طبعا شوق متغطيه عشان عبد الله وهدى نفس الشي
تدخل ندى: السلام عليكم
الكل: وعليكم السلام
طبعا ندى ما انتبهت إن في احد زايد في العايله حبت راس أبوها
أبو عبد الله: سلمي على شوق
ندى مستغربه: وينها
أبو عبد الله: يعني وينها ويأشر على شوق
طبعا ندى دم ضروسها شوق ما تطيقها سلمت عليها بدون نفس
ندى بصوت واطي: ما بغيتي تجين
شوق ما ردت عليها: ................
أبو عبد الله: أم عبد الله حطوا ألغدا
أم عبد الله: نستنا سعود وفهد
أبو عبد الله: الله يعين
ألا بدخلت سعود وفهد وصراخهم شايل الدنيا
بندر: هي انتوا رجتونا وش ها لصراخ
فهد: أخوك بغى يصدمني
سعود: والله كنت امزح معه
فهد: احلف عاد تخيلوا يا جماعه وانا ماشي بشارع ألا ذيك السيارة المسرعة ومتجها قدامي خلاص تشهدت ما في مكان أروح له رجلي تيبست ألا قبل ما يوصلني بمتر لف بغيت أموت في مكاني
سعود ميت من الضحك: ههههههههههه
أبو عبد الله وهو معصب: تضحك والله لو تعيدها رخصتك اسحبها مع السيارة
يروح سعود ويحب راس أبوه: اسموحه منك يا طويل العمر
أبو عبد الله: صير رجال
سعود وفيه الضحكة: وانا وشو بنت
عبد الله: أقول انقلع ولا العقال على راسك فشلتنا قدام زوجه أخوك
سعود: لا أم محمد متعودة علي
أبو عبد الله: لأزوجه أخوك بندر
سعود يلتفت ويكتشف أن زوجه أخوه بندر موجودة
سعود وهو متفشل: اوووه اسموحه طال عمرك
شوق ارتبكت وما ردت
فهد وهو منبسط: والله وانا أقول وش فيه البيت منور اثر القمر عندنا
بندر: أقول احترم نفسك
فهد: تغار
ألا أم عبد الله تدخل وتقول ألغدا جاهز
الكل قام على ألغدا ما عدا شوق قالت ما لي نفس وراحت غرفتها
في مستشفى الرياض التخصصي كان مشاري سرحان ومر عليه شريط الذكريات مشاري قبل 6 سنوات وهو في سنه أولى جامعه
كان طالع مسرع من الكلاس وهو مو منتبه صدم في بنت وتناثرت أوراقها
مشاري: I am sorry
البنت: not problem
نزلت البنت تشيل أوراقها و مشاري يساعدها انتبه أن الورقة إلي شايلها عليها اسم بالعربي الهنوف سامي
مشاري يعطيها الورقة ويقول لها: أنت خليجيه
البنت: أي من الإمارات
مشاري: أنا مشاري من السعودية
البنت: أنا الهنوف مشكور وعن أذنك
مشاري وقف يتأملها وهي تمشي كانت طويلة وشعرها اسود مجعد وعيونها خضر وبيضا استغرب خليجيه وعيونه خضر
بعد يومين.....
كان مشاري بالحديقة ألي مقابل ألشقه وكان يتأمل ألي رايح ولي جاي ويرسم وطاحت عينه صدفه على الهنوف وقعد يرسمها و الهنوف ما تدري وكان مندمج بالرسم الهنوف شافت مشاري وراحت تسلم عليه
الهنوف: السلام عليكم
مشاري مرتبك ما يبيها تشوف ألرسمه: وعليكم السلام يا هلا ويغير الصفحة
الهنوف: قاعد ترسم
مشاري: أي ما عندي محاضرات اليوم وقلت خل اقعد في الحديقة ارسم
الهنوف: أنت أي قسم
مشاري: طب
الهنوف: مشاء الله
مشاري: وأنتي
الهنوف: علوم اقتصاديه
مشاري: قويه
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
...*اسيل الريماس*...
ღ مـشـرفــة يازينهــاღ
ღ مـشـرفــة يازينهــاღ


عدد الرسائل : 132
م ـزاجــكـ :
عـلم بــلآدي :
تاريخ التسجيل : 05/03/2008

مُساهمةموضوع: رد: تابع القصة السعودية/الفصل السابع   الخميس مارس 20, 2008 1:09 am

الهنوف: ليه
مشاري: ما ادري أحسها قويه بنت خليجيه وتدرس علوم اقتصاديه
الهنوف: أنا نص خليجيه
مشاري مو فاهم: يعني
الهنوف: يعني أنا من أبو أماراتي وأم امريكيه
مشاري: امممم فهمت وانا أقول خليجيه وعيونه خضر وبيضاء
الهنوف: ههههههه البياض والعيون الخضر على أمي والشعر الأسود والطول على أبوي أنت مع اهلك هينا
مشاري: لا أنا مع صديقي وأنتي
الهنوف: أنا مع أمي
مشاري: والوالد
الهنوف: هذي قصه طويلة
مشاري: ممكن تقولينها إذا تبين
الهنوف:أخاف أزعجك
مشاري:لا خذي راحتك
الهنوف:أنا مثل ما قلت لك من أبو أماراتي وأم امريكيه بس أمي ما رضت أن أبوي يا خذني والقانون الأمريكي يوقف مع الامريكين يعني أمي لها الاحقيه وأبوي متزوج في الأمارات وعايش حياته
مشاري: يعني ما تعرفينه
الهنوف:ألا أشوفه بس نادر ما يجي امريكا وانا اكلمه بس مو دايم والحياة ماشيه
مشاري:ومين يصرف عليك
الهنوف:أبوي غني يرسل لي كل شهر مصروف وأمي بعد تشتغل ومركزها قوي
يدق جوال مشاري وكان صديقه
مشاري:عن أذنك برد
مشاري:الووووو
سلطان:هلا وينك
مشاري:في الحديقة
سلطان: أنا جايك
مشاري:اوكي استناك
يلف على الهنوف ويبتسم هذا صديقي ألي قلت لك عنه يدرس معاي طب واسمه سلطان
الهنوف:امممم مشاري اخليك الحين و أنشاء الله أشوفك
مشاري وهو متردد: الهنوف
الهنوف:نعم
مشاري:ممكن رقمك
الهنوف:امممم اوكي بس بشرط
مشاري:أمري
الهنوف:حتى أنا بأخذ رقمك
مشاري: ههههه طيحتي قلبي
الهنوف:سلامة قلبك
وتبدلوا الأرقام وراحت الهنوف وقعد مشاري يستنا صديقه
سلطان:هي أنت
مشاري:هاااااه خير
سلطان: ألي ما خذ عقلك يتهنا به
مشاري:يالـــــــيت
سلطان: وش صاير شكلك تحب
مشاري:ههههههههه بعدين يصير خير
سلطان:لا لا حبيبي أسوي ألي تبيه بس قول الحين
مشاري يستغل الموقف:ألي أبيه
سلطان قتله الفضول:ألي تأمر فيه
مشاري:أنا بقول شرطي إذا وافقت قلت
سلطانk man
مشاري:شهر كامل تغسل ثيابي وتسوي الأكل وتنظف الشقة
سلطان:لا روح وش ذا خذوه فغلوه
مشاري:كيفك ما راح أقول
سلطان:فديتك يا أبو ناصر قول ولي تبيه من هذا الخشم "واشر على خشمه"
مشاري:اااااه
سلطان:بسم الله عليك من ألا اااااااه
مشاري:سلطان طحت
سلطان:تطنز انت قاعد
مشاري:طحت في هوى الحب
سلطان:كلولووووووووش مبروك قول مين أموت واعرف
مشاري: وحده
سلطان: احلف عاد معقولة وحده
مشاري:ههههههههه
سلطان يقوم فمان الله
مشاري:وين
سلطان:مطنزه عندك انا
مشاري:تعال اقعد وأقولك
سلطان:لا اله ألا الله قعدنا
مشاري قال سألفت الهنوف من اول ما شافها ألين اليوم
سلطان:احلف مرتين شفتها وحبيتها وش ها القلب
مشاري:كذا أحساس الحب من الله نعمه
سلطان:ونعمه بالله
مشاري يفتح الكراسة ويوري سلطان رسمت الهنوف
مشاري:هذي الهنوف
سلطان:احلف هذي هي
مشاري:والله
سلطان:ما شاء الله تبارك الرحمن قمر
مشاري: ادري
سلطان:ههههه يا واثق
====== رجع مشاري لأرض الواقع ومسح دموعه لأنه كل
ما يتذكر الهنوف لازم دموعه تنزل خذ جواله ودق على سلطان
سلطان:الووووو
مشاري:هلا والله
سلطان:هلا فيك اخبارك وشلون الصحة
مشاري:خلها على الله
سلطان:ونعم بالله
مشاري:شفت القمر
سلطان:أي وتسال عنك
مشاري:والله مشتاق لها ودي بشوفتها
سلطان:أنشاء الله ترجع لنا بالسلامة
مشاري:اااااه
سلطان:بسم الله عليك
مشاري:سلطان اخليك الحين أحس نفسي تعبان
سلطان:فمان الله والله يشفيك
مشاري:تسلم مع السلامة
<<<<< في بيت أبو عبد الله كانت شوق ترتب أغراضها في الغرفة الصغيرة لأنها ماتبي تنام مع بندر ولا تحتك فيه
نور تدق الباب
شوق تطلع من الغرفة وتفتح الباب
نور:وينك اليوم أبوي سأل عنك يقول من ألغدا ما شفناك وحتى العشا ما نزلتي
شوق: والله استحي أكل معاكم مو متعودة
نور: عادي بتعودين مع الوقت هدى كانت مثلك قبل تبين أجيب لك شي تأكلينه
شوق وهي ميتة من الجوع: يا ليت
نور: طيب عندي فكره بدل ما أرقى وانزل تنزلين معاي المطبخ
شوق: اوكي بس بتغطى
أنزلت شوق مع نور المطبخ وكلت لها شي خفيف وقعدت تسولف مع نور
هدى تدخل المطبخ:ما بغينا نشوفك يا شوق
شوق: كنت ارتب أغراضي
هدى: أحس البيت صار فيه شي جديد بدخلتك
شوق: تسلمين
نور: ناموا الشرطي و ألحرامي"تقصد رهف ومحمد"
هدى: أي فكوني من شرهم ناموا
شوق: حرام عليكم أحلى شي بالدنيا هم البزارين(الاطفال(
نور: أي شوق ما حملتي
شوق وهي مرتبكة: لا توى الناس
هدى: أي خليها تعيش شبابها مو مثلي عمري 26 وعندي ولدين ما عشت شبابي
نور: حمدي ربك غيرك ما عندهم
هدى: الحمد الله ألا وين ندى عنكم
شوق انقلب وجها من أسمعت اسم ندى لأنها تعرف ندى ما تحبها وهي بعد ما تحب ندى
نور: ما ادري يمكن مع أمي بالصالة
هدى: أنا كنت في الصالة وما شفتها وخالتي تسال عنكم
شوق: خلينا نروح عندها
نور+هدى: شورك وهدية الله
راحوا الصالة وكان فهد وأم عبد الله قاعدين يسولفون
شوق تسال هدى: تتغطون عن فهد
هدى: لا بدري عليه
شوق: الحمد الله والله الغطا كتمه
هدى: ههههه بتعودين
فهد من شاف شوق مقبله شق ألابتسامه وقال: هلا والله بزوجه اخوي بندر يا لله إن تحيها وتبقيها
شوق وهي مستحيه وجها احمر: تسلم
أم عبد الله: عيب يا أبو ألسان طويل
هدى: وحنا ما لنا رب
فهد: أنتي الخير والبركة بس شوق وجه القمر
نور: والله ما أسمعك بندر كان شق وجهك
فهد: وش قالوا لك تاير
الكل:ههههههه
آلا بدخلت بندر: السلام عليكم
الكل: وعليكم السلام
بندر: اسمع احد يقول اسمي "وقعد جنب شوق يسوي نفسه أن ما في شي بينهم"
طبعا شوق كان انكب عليها ماي بارد ما توقعت هذي الحركة
نور: أقول فهد
فهد بكل ثقة: قولي ماني خايف
نور: يتغزل بشوق
بندر يسوي نفسه مهتم: وش قال
نور: وجه القمر
يلف بندر على شوق وتطيح عينه بعينها وتنزل شوق عينها
بندر ما يبي أهله يشكون فيه: صادق شوق وجه القمر
شوق في خاطرها يعرف يمثل
نور: بغيناك عون صرت فرعون
بندر: خلاص ولا تزعلين "ويلف على فهد" أن شفتك تغازل زوجتي ما لك ألا العقال ألي فوق راسي يلووووولش فوق ظهرك
فهد: ههههه تأمر أمر أنا بروح البقاله تبون شي
نور: احمد ربك الشرطي والحرامي نايمين
هدى: بسم الله على عيالي
نور: ما قلت شي
فهد يلف على شوق: تأمرين شي يا وجه القمر
شوق وجها احمر: تسلم
بندر يشيل عقاله من فوق رأسه: تشوفه
فهد: أي أشوفه
بندر: انقلع عن وجهي
نور ميتة ضحك: ههههههه
بندر: على ايش تضحكين
نور: والله فاتك شكل شوق من قال فهد لها وجه القمر ووجها احمر تقول زوجها مغازلها ههههههه
شوق احترق وجها خلاص ما لها وجه إذا كل مره بتقعد بيصير كذا ما راح تستحمل وش يحسبون بندر ميت علي وهو أصلن ما يطيق يشوف وجهي واني زوجته بالاسم
بندر: هـ هـ هـ بايخه
=== يدخل أبو عبد الله: السلام عليكم
الكل: وعليكم السلام
ابو عبد الله : منوره الصالة يا الغالية
شوق: تسلم عمي
يلف بندر على شوق ويقول: مين قدك ألبوس الكبير يقولك الغالية
تبتسم شوق لبندر من دون نفس "وتقول في خاطرها ما أبي احد يقولي الغالية غيرك أنا أبيك أنت يا ليتك تحس فيني "
قعدو يسلفون وعلى الساعه 10 قال أبو عبد الله انه يبي ينام ولحقته أم عبد الله وهدى راحت جناحها وفهد راح ينام لأنه مانام العصر بقت شوق وبندر ونور
بندر: ألا وين ندى
نور: مدري اليوم ما قعدت معانا
بندر يلف على شوق: بتروحين بكره الجامعة
شوق: أي
بندر: الساعه كم
شوق: الساعه 8 ونص
نور يعنني تسوي نفسها تفضي الجو: أخليكم بروح انام ورأي مدرسه بكره تصبحون على خير
شوق+بندر: وأنت من أهله
بندر يلتفت على شوق: يا لله ما بقى ألا أحنا خلينا انام
قامت شوق مع بندر وراحوا الجناح شوق فتحت باب الغرفة الصغيرة
بندر: وين رايحه
شوق بدون ما تلف: بروح غرفتي
بندر يروح عند شوق ويلفها من كتفها ويأشر على الغرفة الكبيرة: هذا غرفتك
شوق: بس أنا ما أبي إنام معاك
بندر وبدا يعصب: ومن قالك أني متزوجك عشان أتفرج عليك الليلة بتكونين زوجتي بمعنى الكلمة
........................طووووووووووط مشفره..................
<<<<< في بيت أبو الوليد
خالد واقف في نفس المكان إلي شاف فيه غلا "عند البركة"
وقال: بنفس المكان لكني هالمره وحيد
أبكي ألم وأقــــــــــــــــــول ليتك معايه
بنفس المكـــــان وما معي غير القصيد
أكتب عسى في يــــــــــوم تسمع ندايه
أكتب بأيد ٍ وأمســـــــــــح دموعي بأيد
أكتب وأقـــــــــول أحسن بك الله عزايه
أكتب وكل ما أكتب جروحـــــــــي تزيد
وش ذنب قلبه أجرحـــــــــــه م البداية
أقرب من عروقـــــــــــــي مع إنك بعيد
وأقرب من إحساسي وفي وسط الحنايا
وأقرب من الآهات ومــــــــن كل تنهيد
وأقرب لعيني من عيــــــــــــون المرايا
إسمع حبيبي بعدنا والله مـــــــــــا يفيد
يا كيف ترضى لنفسك ولــــــــي شقايه
أرجوك أرجع نبتدي بحب من جديد
بس لا تخلي شمعتي تـــــــــذوب كفاية
مرت ليــــــــــــالي عشت بلحالي وحيد
ياما وياما قلبي يكتب وصــــــــــــــــايا
ويقـــــــــول فيها كنت وما زلت يا سيد
أنت أجمل الإحســــــــاس وأنته النهاية
واليوم صرت أكتبك على أوراقي قصيد
من بعد ما كنت أنته أجمــــــــــل حكاية
شف ها لمكان دايم أجـــي له وأنا سعيد
عل وعسى ألقاك صــــــــــــــدفه ورأيا
بنفس المكان أكتب وانزف لك قصيده
وأقـــــــــــــــول وأتمنى..يا ليتك معايه
للشاعر تركي العرابي
مسح دمعه أنزلت على خده ليه أنا بذات إلي أحبها يأخذها اخوي مني والله أحبها وأموت عليها و ما اقدر أنساها ما أتخيل تصير لواحد ثاني حتى لو كان اخوي يا رب ارحمني برحمتك
فيصل: وش تسوي هينا في ها الوقت
خالد من دون نفس: اتامل الطبيعة
فيصل: تطنز
خالد: أنت أسالتك غبية
فيصل: أنت وش فيك علي أنت ما تشوف تعاملك معاي مثل الزبالة
خالد: اوووه
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
...*اسيل الريماس*...
ღ مـشـرفــة يازينهــاღ
ღ مـشـرفــة يازينهــاღ


عدد الرسائل : 132
م ـزاجــكـ :
عـلم بــلآدي :
تاريخ التسجيل : 05/03/2008

مُساهمةموضوع: رد: تابع القصة السعودية/الفصل السابع   الخميس مارس 20, 2008 1:10 am

فيصل يمسك خالد من كتفه: فيك شي ترى أنا أخوك إذا ما قلتلي بتقول لمين؟؟؟
خالد انتبه لنفسه انه زوردها مع أخوه وهو ماله ذنب هو خطب البنت وما سوى شي غلط: أنا بروح عند مشاري
فيصل: هذا إلي مضايقك
خالد: يمكن
فيصل: وش يمكن
خالد: خلاص أنا بروح عنده وبقعد معه ألين ما يقوم بالسلامة
فيصل وهو محتار من أخوه: سوى إلي تبيه
خالد: طبعا بسوي إلي أبيه "ومشى عن فيصل "
فيصل استغرب تصرفات خالد تغير كثير مو هذا خالد إلي كل شي يقوله لي
وراح غرفته ينام.............................................. .
الساعه 7 الصبح قامت شوق من النوم واستغربت وين المكان وتذكرت أنها في بيت بندر لفت الجهة الثانية وكان بندر نايم قعدت تتأمله كان مثل الطفل وهو نايم وشعره على وجها كله براءة
عكس الحقيقة
قامت من السرير وراحت الحمام تروشت ونشفت شعرها
بلستشوار وحطت ميك آب خفيف وألبست عشان بتروح الجامعة
تردد تقوم بندر ولا لا عشان يروح الشغل في الأخير قررت تقوم بندر
شوق بصوت واطي: بندر قوم
بندر نايم في سابع نومه يعني لا حياة لمن تنادي
شوق بصوت عالي: بندر قوم
بس ما قـــــــــــــــــــــــــام..........
قررت تهزه من كتفه يمكن يقوم هزت شوق كتف بندر
بندر: امممممممم
شوق: قوم الساعه 7 ونص
بندر: أنزين
قام بندر من السرير وراح الحمام وقعدت شوق بالصالة الخاصة بالجناح حقها وتقلب في القنوات بعد ربع ساعة طلع بندر من الغرفة
بندر وهو عارف أنها ما تفطر: ما نزلتي تفطرين
شوق: لا أنا ما أحب افطر
بندر: كيفك
شوق: بندر
بندر من دون ما يلتفت عليها: نعم
شوق: مين بوديني الجامعة
بندر: روحي مع ندى
شوق: افرض دوامها غير دوامي
بندر: يعني تبين اوديك
شوق:مدري
بندر: خلاص خل ننزل تحت واذا دوام ندى غير دوامك أنا بوديك
===== أنزلت شوق مع بندر تحت والي يشوفهم يقول ما في أحلى منهم
في الصالة ابوعبد الله وأم عبد الله وعبد الله
نور + سعود + فهد = كل واحد راح دوامه
شوق+بندر: السلام عليكم
الكل: وعليكم السلام
حبت شوق راس ابوعبد الله أم عبد الله
ابوعبد الله: هلا والله بالغالية
أم عبد الله: يمه روحي فطري
شوق:تسلمين أنا ما افطر
ابوعبد الله: بس كذا مو زين لك
شوق:تعودت
بندر:وين ندى
أم عبد الله: نايمه
بندر:ما عندها جامعه اليوم
أم عبد الله: عندها الساعه 9 ونص بتروح
ابوعبد الله: يا لله يا عيال خلينا نروح الشركة ترا تأخرنا
شوق تلف على بندر وبصوت واطي: الحين أروح مع مين
بندر بلا مباله:روحي مع السواق
شوق:أخاف أروح بروحي
بندر:يعني أنتي في بيتكم مين كان يوديك مو السواق
شوق خلاص بتموت من القهر والدمعة على طرف عينها
شوق:كان يوديني السواق بس كانت تروح معاي الخدامة
بندر:خلاص خذي أي خدامه وش كثرهم في البيت"وطلع"
شوق انقهرت على أخر أسلوبه زفت ولا راح وخلاني كأني قطعه أثاث حتى اصغر حقوقي مو معطيني اياه ااااووووف
أم عبد الله:يمه شوق متى بتروحين الجامعة
شوق:الساعه 8 ونص على محاضره
أم عبد الله أطالع الساعه:يمه ما في وقت الحين الساعه 8 ورآك طريق
شوق برتباك: خالتي نادي وحده من الخدامات تروح معاي
أم عبد الله: أنشاء الله
أم عبد الله تصارخ: ليـــــــــزا ليـــــزا وجع أنشاء الله
ليزا: نعم ماما
أم عبد الله: روحي نادي سرياتي خليها تروح مع ماما شوق بسرعة
ليزا: جين ماما
.......... راحت شوق الجامعة وتلاقت مع غلا
غلا: وينك ليش جوالك مقفل
شوق: أنا أقولك وقالت كل السالفة لغلا
غلا: الله يهديه
شوق: أمين والله أني أحبه بس مدري ليه يعملني كذا فوق انه غلطان
>>>>>>>> بعد مرور شهر.........كل شي على حاله بنسبه لشوق وبندر نفس المعاملة يدخل ويطلع ولا كأنها موجودة ألا قدام أهله يسوي نفسه ميت فيها
***** أما خالد راح الرياض عند أخوه مشاري سكن عنده بالشقة وكل أسبوع يراجع مشاري المستشفى وبعض الأحيان يتنوم حسب حالته
****** أما فيصل مو مقصر في أمه من حنه(اصرار) عشان تخطب له شهد
يوم الاثنين العصر:-
فيصل:يمه أبوس رجلك ترا والله زهقتك متى بتخطبين لي البنت لأعت كبدي صار لي شهر احن عليك
أم الوليد:أنا ألي لأعت كبدي كلتني من الحنة
فيصل:طيب كلميهم أخاف البنت تطير من أيدي
أم الوليد:عصفور عشان تطير
فيصل:يمه
أم الوليد:اوووووه ما عندي رقمهم
فيصل:أنا بدق على شوق واخذ الرقم
أم الوليد:يمه منك كل الحلول عندك روح جيب جوالي
فيصل:أنشاء الله أنتي تأمرين أمر
قام فيصل وجاب الجوال لامه:سمي
أم الوليد:والله فشله الناس تقيل في ها لوقت وانا أدق عليهم اخطب
فيصل:يمه عادي "ويقوم ويحب راس أمه"دقي الله يخليك
أم الوليد:الله يعيني عليك...وتدق على رقم أم نايف
<<<<<<<<<< في بيت أم نايف
شهد كانت قاعدة مع أمها لان من بعد ما كلمها فيصل على المسنجر وعرف مين هي صارت نادر ما تدخل على النت ونواف يلعب بلاي ستيشن وغلا نايمه في ها الوقت و نايف وأبو نايف نفس الشي
يدق جوال أم نايف
أم نايف:يمه شهد جيبي جوالي
قامت شهد تجيب جوال أمها من فوق طاوله التلفزيون وتشوف بالشاشة المتصل أم الوليد
أم نايف:مين داق
شهد:أم الوليد
ردت أم نايف: الوو
أم الوليد:السلام عليكم
أم نايف: وعليكم السلام حي الله ها الصوت من زمان ما سمعته
أم الوليد:وش انسوي مع العيال وأبو العيال ومشاغل الدنيا
فيصل يأشر لامه يعني دخلي بلموضوع... أم الوليد نحاسه فيه تكمل سوالف
أم نايف: الله يعين الحال من بعضه
أم الوليد: ألا ذاك اليوم عند جمعت الحريم في بيت رقيه ما شفتك
أم نايف:لاكان نواف تعبان شوي ولا قدرت أروح
أم الوليد: ما يشوف شر
أم نايف: الشر ما يجيك
فيصل وصل حده ويأشر لمه انه بينجلط دخلي بلموضوع ام الوليد كسر خاطرها فيصل
أم الوليد: أم نايف
أم نايف:سمي
أم الوليد: والله مدري وش أقولك بس بغيتك بموضوع
أم نايف: آمري أختي
أم الوليد:والله بغينا نطلب أيد شهد لولدي فيصل
أم نايف استغربت وأفرحت في نفس الوقت:والله هذي الساعه المباركة يوم نصير أهل أنا بشاور أبوها واذا وافق بنشور البنت
أم الوليد: أنشاء الله واذا وافقت البنت جينا نخطب رسمي
أم نايف: خير أنشاء الله
أم الوليد: اخليك الحين فمان الله
أم نايف: مع السلامة
شهد ما كانت تدري عن الدنيا تتابع المسلسل علىmbc
أم نايف تلف على شهد:والله و كبرتي يا بنتي
شهد ما فهمت شي وكملت المسلسل
.........فيصل نشب في أمه وش قالوا ومتى بيردون..........الخ الخ ..................
خالد قاعد مع مشاري سوالف
خالد يسال مشاري: أنت ليه شكلك كله مهموم
مشاري: يعني أنت شكلك مو مهموم
خالد: رحمك الله يا عمري.. ويا حب ٍسكن فيني..
أنا بعد ترى مالي.. سوى الذكرى تعزيني ..
اببكي ألين ما أعمى ..و ألين ما افقد نظر عيني..
اببكي ألين ما توقف..دمايه في شراييني..
حياتي ما بها غالي..أنا ما عاد تعنيلي..
أشوف الموت اقربي..و اهليبه إذا بييني..
يأرب ارجووك تجمعني.. مع إلي كان يغليني
مشاري: أي والله صدقت
حياتي ما بها غالي..أنا ما عاد تعنيلي..
أشوف الموت اقربي..و اهليبه إذا بييني..
وتذكر الهنوف كان دايم معها ما تفرقه مثل الظل كانت لمشاري شمسه ونوره عمره وحياته كانت نبض قلبه كان يحبها حب فوق الوصف وهي مثله تحبه وهذا الحب ما جاء من فراغ حب دائم سنتين ونتيجة هذا الحب.... إلى يقطع تفكيره صراااخ خالد
خالد: هي يا أخ وين رحت
مشاري: معاك أسمعك
خالد: وش كنت أقول
مشاري وهو ما يدري وين الله قاطه:
يأرب ارجووك تجمعني.. مع إلي كان يغليني
خالد: ههههه الأخ مضيع بس مافي أمل
مشاري: وشو ألي مافي أمل
خالد: يأرب ارجووك تجمعني.. مع إلي كان يغليني
مشاري يتذكر الهنوف:صح مافي أمل
خالد:تدري أنت ورآك سر كبير ومحد يعرفه بس أنا مصيري اعرفه
مشاري: وأنت بعد ورآك سر جيتك عندي ومخلي شغلك وسرحانك
خالد: أنا قصتي يمكن أقولها لك في أي وقت بس أنت متى بتقول
مشاري: كل شي بوقته حلو يا حلو
خالد: ههههه ضحكتني وانا ما أبي اضحك بس ادري أني حلو
مشاري وهو يقوم: ههههه يا واثق
خالد: على وين
مشاري: على حمر عين يعني وين الغرفة أبي ارتاح
خالد: الله معاك
.................................................. في غرفة أبو نايف كانت أم نايف تقوله عن الموضوع
أم نايف: أبو نايف اليوم كلمتني أم الوليد تبي شهد لفيصل
أبو نايف: والله هو من زينه الرجال وأهله ما عليهم كلام بس أشور شور بنتك
أم نايف: طيب تبي أقول لها أو أنت تقول لها
أبو نايف: لا أنتي قولي لها أكيد بترتاح معاك أكثر
أم نايف: أنشاء الله أنا بروح أقول لها
أبو نايف: الله يتمم على خير
قامت أم نايف من عند أبو نايف وراحت غرفة شهد ودقت الباب
شهد: ادخل الباب مفتوح
أم نايف تدخل وهي مبتسمة
شهد: هلا بلي لفاني يا هلا به عدد دقات قلبي في غيابه
أم نايف: بس شوي وتقومين تردحين
شهد: يمه تفضلي منوره الغرفة اليوم
أم نايف وهي تقعد على الكنبة ألي مقابل السرير: ألي يقول اول مره ادخلها
شهد: لازم أرحب بضيوفي
أم نايف: بس عن الكلام الزايد قعدي ابغاك بموضوع
قعدت شهد على السرير مقابل أمها: أمري
أم نايف: امممم يا بنتي أنتي كبرتي ومنتي صغيره
شهد: يعني
أم نايف: بدون لف ولا دوران فيصل ولد ناصر اخو شوق اخطبك
شهد علامات تعجب واستفهام وألوان قوس قزح على وجها من الصدمة معقولة إلي تحبه خطبها
أم نايف: يا بنتي أنتي فكري بس أبوك يقول الرجال انه مافيه عيب
شهد في ها لوقت السانها أنبلع ما قدرت تقول شي بس تهز رأسها إلي يشوفها يقول هندي ههههه
أم نايف: اخليك يمه تفكرين
اول ما طلعت أم نايف من الغرفة انسدحت شهد على السرير وراحت لعالم الأحلام معقولة يحبني مثل ما أحبه واذا ما يحبني ليش خطبني ليكون يبي ينتقم مني لأني كلمته وما بقى فكره ما جاتها وفي الأخير قالت بستخير وبرد على أمي..............
بندر؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
شوق؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
شهد؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
غلا؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
مشاري؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
الهنوف؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
خالد؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
فيصل؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
وش راح يصير فيهم؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
...*اسيل الريماس*...
ღ مـشـرفــة يازينهــاღ
ღ مـشـرفــة يازينهــاღ


عدد الرسائل : 132
م ـزاجــكـ :
عـلم بــلآدي :
تاريخ التسجيل : 05/03/2008

مُساهمةموضوع: رد: تابع القصة السعودية/الفصل السابع   الخميس مارس 20, 2008 1:13 am

][][§¤°^°¤§][][الفصل العاشر][][§¤°^°¤§][][




شهد راحت عند غلا بغرفتها
شهد:هاي
غلا:هايات
شهد:........................
غلا:شهد فيك شي؟
شهد:هاااا
غلا:ههههه هاااا بعد الأخت سرحانة
شهد:................................
قامت غلا من على السرير وراحت عند شهد بالكنبة
غلا:شهد فيك شي؟
شهد:مدري
غلا:شنو مدري شوفي شكلك كأن احد فأجعك
شهد:غلا أنا انخطبت
غلا وهي فاكة عيونها:بلا مزح بايخ
شهد:شفتي أنتي انفجعتي شلون أنا
غلا:أنتي تتكلمين من جد
شهد:جد الجد
غلا وهي تضحك:مين تعيس الحظ إلي امة دعاية علية
شهد:لو أقولك ما راح تصدقين
غلا:وشو لغز قولي يا لله
شهد:فيصل بن ناصر الــــ
غلا فاكة فمها:اااااااااااه
شهد:ههههه سكري فمك صار مغارة ذبان داخلين طالعين تقولين ضب(الضب نوع من أنواع الزواحف يعيش في الصحراء)
غلا:وأنتي وش داراك؟؟؟ أنا شوق التبن ما قلتلي اليوم
شهد:أمي قالت لي
غلا:وانا بنت البطة السودة
شهد:وأنا قاعدة اكلم ميين؟؟
غلا:وأبوي وشراية؟؟؟
شهد:أمي تقول أنة موافق بس يستنون رأيي أنتي وش رأيك؟
غلا وهي مترددة:أمم مدري بس إلي اعرفة أنة صايع ومو مخلي بنت بالشرقية والأمارات ألا كلمها
شهد بإحباط:هذا رأيك !!!
غلا:لابس الرجال ما يعيبه شي بس المهم رأيك
شهد:أنا بستخير بعدين برد على أمي
غلا:أنا أوري شوق بكرة
في بيت ابوعبد الله العايله مجتمعة في الصالة يدخل فهد وهو يغني:
ما بقى من عــــــــروق قلبي ألا أنــت
قٍٍِلي وصفك يمكن اعرف من هو أنــت
أنا اللي يسقي الجــود جــــــــــــــودي
أنا ارضي اطــهر ها لوجـــــــــــــودي
والغــــــــــــيم يتـــعلم صعــــــــــــودي
أوفي قبل تســـــــــمع وعــــــــــــودي
وانا كل ما حـــــولي شهـــــــــــــــودي
سيفي وأقلامي وسجـــــــــــــــــــودي
أكيد أكيد أكيد ... أكيد سعــــــــــــــودي
ويكمل سعود:
يــــــــا دار مـــــــن يشـــــــــــــــــبهك
والله مــــــــــــــــالك شــــــــــبيــــــــه
شـــــــــــــعبك بقــــــــــــلب المــــــلـك
وأنـتــــــــــــي بقلــــــــــــوب تبيـــــــه
والله مــــــــــــــــــــــــــا نبـــــــــدلـــك
ألا بمـــــــــــــــــــــــــــا نــــــــرتجـــيه
جـــــنــــــــه كـــــــــريـــــــم لهــــــلــك
خــــــــــــــــــــدام بيــــــــــته بتـــــــــيه
يكمل بندر:
حنــــــــــا على العادات وصانا فـــــــهد
اسمــــــــــه يكفينا عن وعود وعـــــهد
وان قلت أبو متـــــــــعب لهـمك.. ارتعد
هذا ولــــــــي العهد زيزوم الهــــــــــدد
وان قلت أبو خـــــــالد لعسرك .. ابتــعد
يحري بكـل الطيــــب سلطان الســـــــعد
وان قلت أنا ســــــعودي وأمي ها لبـــلد
أقول أنشــــــــــــهد أنـها جابت ولــــــــد
))من اوبريت خليج الكبرياء للرائع طلال الرشيد "رحمه الله" ((
نور:الله بدت الوصلة
)طبعا الأصوات محد يقدر يقول عنها شي أصواتهم رووعة)
ابوعبد الله:شنو المنتخب يلعب ليوم
الكل:ههههههه ههههههههه
سعود:الحمد الله المنتخب ما قصر رفع رؤوسنا لما تأهلو لكاس العالم 2006 بألمانيا وإنشاء لله يكملون تبيض الوجه ويجيبون الكأس
ندى:قووية يجيبون الكأس
بندر:أحنا قدها شعب أبو فيصل وأبو متعب ما يهزنا ريح ولا شرايك ابوعبد الله؟
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
...*اسيل الريماس*...
ღ مـشـرفــة يازينهــاღ
ღ مـشـرفــة يازينهــاღ


عدد الرسائل : 132
م ـزاجــكـ :
عـلم بــلآدي :
تاريخ التسجيل : 05/03/2008

مُساهمةموضوع: رد: تابع القصة السعودية/الفصل السابع   الخميس مارس 20, 2008 1:14 am

ابوعبد الله:أنا اشهد
"شوق للحين مصطولة من سمعت صوت بندر وهو يغني"
نور:ها و شرايك بالفرقة ترى شي بس لو عبد الله معاهم كان تسدحنه
شوق:حتى اهو صوته حلو
نور:ألا روعة بس ما يحب يغني يقول كبرنا الصراحة يستحي
شوق:ههههه حلو يستحي
نور:عاد أنتي من قدك أكيد بندر ملوع كبدك من كثر ما يغني لك
شوق:.............(لا تعليق)
ونور لفت تكمل سوالف مع العايله
)شوق مستغربة!! من بندر مع أهله ولا أحلى منة شخصيته روعة ينكت ويضحك و يسوي مقالب بس معاها إنسان جامد رجال كلمته وحدة)
انتبهت شوق لصوت بندر وهو يقول:تذكرين ندى لما ركبتي قطار الموت وأحنا مسافرين و سويتها مناحة ولا شكلك كان نكتة
ندى:أنت كم مرة تعيد السالفة
بندر:والله كل ما اذكر شكلك وأنتي تصيحين و تصارخين إلي يشوفك يقول جاتك هيستيريا وكله كوم لما نزلنا ههههههه أكمل؟؟
ندى وهي واقفة ومعصبة :انطم يا معفن
سعود:ألا قول بندر كل مرة توقف عند هذي النقطة الله يخليك كمل
نور:لا حرام لا تقول
فهد:ألا نبي نعرف
بندر يطالع ندى بخبث : أقووووووووووول؟؟؟؟؟؟
ندى راحت غرفتها وهي معصبة
بندر:ههههههه
عبد الله:حرام عليك
هدى:أي والله حرام عليك
بندر:ههههههه لو تدرون وش صار تفقعون من الضحك
شوق في نفسها تبي تعرف ذبحها الفضول
بندر يلف على شوق:ما تبين تعرفين
شوق تسوي نفسه ما تبي تعرف:لا ما أبي اعرف
فهد: دخيلك يا وجه القمر خلية يقول لنا
بندر:نعم عيد ما سمعت !!
فهد:هاااا
بندر:إيه عيدهااا
هدى:تدري بندر شوقتنا هذي مو اول مرة تقول السالفة وتوقف عند نفس النقطة وندى تعصب وتروح غرفتها
بندر:ما راح اقووووول"ويطالع شوق"
أبو عبد الله:أم عبد الله قومي خلنا انام ابرك لنا من حنت العيال
سعود:حنت العيال ولا مشتاق لام العيال
أم عبد الله:والله الكلام معاكم فاضي
فهد:ههههههه فاضي ولا مليان
بندر:بس بلا طوالت لسان
ابوعبد الله:تصبحون على خير
الكل:وأنت من أهل الخير
عبد الله وهو يوقف:حتى أنا بروح انام ابرك لي تصبحون على خير
سعود:وانا بطلع بروح عند الربع
نور:أي ربع الساعة9
سعود:بلا لقافه
بندر:أنا بجي معاك
سعود:حياك الله
فهد:خذوني معاكم
بندر:اقعد مكانك ورآك مدرسة بكرهـ
فهد:حتى سعود عندهـ جامعة بكرهـ
بندر:سعود غير وأنت غير "ألا يرن جوال بندر" تعرفون مين (؟؟؟؟)بندر أرتبك وطلع من البيت وركب السيارة بندر:الوو
سارة:هلا والله بالقاطع
بندر:تدرين الظروف تخلي الواحد خروف
سارة:ههههههههه
بندر:مستأنسة أشوفك؟؟
سارة بدلع:إلي يسمع ها صوت ما يستأنس
بندر:دوووم أنشاء الله مو يوم
سارة بدلع زيادة عن ألزوم:مع بعض أنشاء الله
بندر:أنشاء الله
سارة:قلبي
بندر:يا روحه
سارة:أبي أشوفك
بندر:قريب أنشاء الله
سارة:يعني متى
بندر:قريب سارة اخليك جاني خط
بندر:الوو
نايف:هلا
بندر:أهليين
نايف:وينك وكنت تكلم مين ؟؟؟
بندر:القلب
نايف:لا تقول سارة
بندر بكل ثقة: أي
نايف:خاف ربك أنت رجال متزوج و مرتك لها حق عليك
بندر:وش تبي أكثر من كذا عايشه أحسن عيشة
نايف:ضحكتني أهي كانت عايشة أحسن عيشة في بيتهم
بندر وهو معصب:ممكن تسكر على الموضوع هذي مواضيع شخصية
نايف:أسف فمان الله(نايف تضايق من حركة بندر بس قال مصيره يعرف أن معاي حق(
<<<<<<< في غرفة شوق قعده تراجع بكره عليهاtest ويقطع عليها جوا المذاكرة نغمة مسج"جاتك رسالة جاتك رسالة"قراءة المسج وقعدت تضحك
مكتوب..
"أوريك يا القردة اعرف من غيرك الموضوع"
طبعا المرسل غلا
تدق شوق على غلا
غلا:نعم خير وش تبين
شوق: فديت الزعلانين أنا
غلا:لا تقصين على بهل كلمتين
شوق:والله العظيم ما عرفت بالموضوع ألا من يومين
غلا:علي يا شوق إذا من يومين ليش ما قلتي لي
شوق:محبيت أقول شي ألين يصير الموضوع رسمي
غلا: امممم صدقتك
شوق:طيب وش رد شهد
غلا:بتستخير بعدين بترد على أمي
شوق:الله يكتب ألي فيه الخير ونصير نسايب
غلا: أنشاء الله ألا وين قرقوش عنك
شوق:طالع كل العادة
غلا:اجل اخليك بروح أذاكر
شوق:بااااي
غلا: بااااايااااات
"في شقه مشاري بالرياض"
خالد يصارخ:مشاري طاح العشاء
مشاري:انشاءالله جاي
يطلع مشاري من الغرفه ويطالع طاوله الطعام ويقول:صار لك ساعة ونص في المطبخ في الأخير معلبات مالت عليك قلت أنا مسوي كبسه ولا باشميل
خالد:هههههههههههههه حرمتك أنا
مشاري أنصدم من كلمه خالد
مشاري:فيصل يسلم عليك ويقول انه اليوم اخطبوا البنت واذا وافقت بيروحون الخميس ويخطبون رسمي
خالد يسوي نفسه مو مهتم للموضوع:يصير خير
مشاري:وش فيك تقوول من دوون نفس
خالد: مافي شي
مشاري:ما راح تروح لهم صار لك شهر عندي
خالد:يعني ما تبيني
مشاري:وش دعوى أنتي ألي مو نسني
خالد:طيب كل تعبان وانا أجهز الأكل
مشاري:انشاءالله
# الخميس العصر #
فيصل مو شايلته الدنيا لان شهد وافقت عليه وهو ما راح يلقى أحسن منها وهو يعرف طبعها (لان كان يكلمها سنتين على الماسنجربس من دون ما يعرف أنها شهد (
شوق كانت عندهم بالبيت
فيصل:يا لله تجهزوا مافي وقت
شوق:وشو ألي مافيه وقت تونا الساعه4 وحنا بنروح بعد صلاه العشاء أقول أركد
فيصل:آآآه منكم ما فيكم خير
شوق:أقول لا تخليني أقول للبنت ترفضك
فيصل:لاااا الله يخليك ألا أقول زوجك المصون بيجي معنا
شوق انقلب وجها:همم مدري
فيصل:خلاص أنا بكلمه وأقوله يجي يأزرني أخوانك ما فيهم خير لا خالد ولا مشاري مافيه ألا الوليد
شوق:حرام عليك مشاري يدرس في آخر العالم أما خالد معاك حق رايح يصيع في ماليزيا
"طبعا شوق ما تدري إن مشاري مريض بالسرطان ويتعالج وان خالد معاه"
فيصل وهو مرتبك: اااه تدرين نسيت بدق على خالد "وطلع"
دق فيصل على خالد وطبعا خالد شاف رقم فيصل بس ما يبي يرد لأنه عارف أن اليوم بيخطب رسمي
فيصل دق على خالد 3 مرات بس ما يرد قال بدق مره رابعة يمكن الجوال مو معاه
جوال خالد يدق.................
مشاري: هي ارحم الجوال ولي يدق رد عليه
خالد:هذا فيصل مالي خلقه
مشاري: أنت شفيك عليه
خالد:مافي شي
مشاري: طيب رد عليه
خالد من دون نفس: الـــــوو
فيصل وهو مستأنس لان خالد رد عليه لان من شهر ما كلم خالد الامره وحده وكل ما يدق ما يرد عليه
فيصل: هلا والله بالغلا كله
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
...*اسيل الريماس*...
ღ مـشـرفــة يازينهــاღ
ღ مـشـرفــة يازينهــاღ


عدد الرسائل : 132
م ـزاجــكـ :
عـلم بــلآدي :
تاريخ التسجيل : 05/03/2008

مُساهمةموضوع: رد: تابع القصة السعودية/الفصل السابع   الخميس مارس 20, 2008 1:15 am

خالد في نفسه لازم يجيب اسم "غلا":هلا فيك
فيصل وهو مأخذ على خاطره:والله ما توقعت في أحلى يوم لي اعز أخواني ما يكون معاي
خالد كسر خاطره فيصل لأنه ماله ذنب والزوج قسمه ونصيب بس هو يحب "غلا":أنت تدري بالظروف وانا مشاري تعبان وانا مقدر أخليه بالشقة بحاله
فيصل:معذور يا خوي الله يلوم إلي يلومك
خالد: فيصل اخليك الحين مشاري يناديني فمان الله
فيصل: الله يحفظك
مشاري وهو معصب:أنشاء الله ليش تحجج فيني ترى أنا مو اول واحد يجيه سرطان الدم
خالد وهو مقهور على حاله:أنت مو فأهمني محد فيكم فأهمني ولأحد يبي يفهمني "وطلع من الشقة"
وانمســـح دمعك.. وبديــت الرحيل
وعفت وسع الكون.. والورد الظليل
يا صباحي.. كيف تصبح بك حياة
والحياة الدموع.. ودمعي ذا يسيل
في وداعك.. كل ما اشوفه وداع
كيف اودع بك حياتي.. مستحيل
بعد صلاه العشاء الكل تجمع في بيت ابونايف
في مجلس الحريم أم نايف وأم الوليد والبنات وفي مجلس الرجال ابوالوليد وأبو نايف والشباب وبندر كان معهم نايف وبندر متزعلين من أخر مكالمة
حددو الملكة تكون بعد أسبوعين والى اخره من التجهيزات من مهر....الخ بعد ما اتفقوا كل واحد راح بيته
"طبعا بعد ما شاف فيصل شهد شوفت السنة(النظرة الشرعية("
في سيارة بندر كانت معاه شوق كان بينهم سوالف عاديه عن الجامعة والشغل
بندر كان يحس بشعور متناقض مع شوق...كان يحس انه معجب فيها وكان يقول لنفسه إن هذا الإعجاب ناتج عن شكل شوق لأنها حلوه...وصفاته لأنها مع إلي سويته فيها ما سوات شي ولا قالت لأهلها...... واحتار في آمره هذا..... حب..... ولا أعجاب...... بس هو مقنع نفسه انه ما يحب ألا..... سارة..... وراح يتزوجها.......................................
### شوق كانت سرحان في أفكارها هي عايشه ومش عايشه كانت حاطه أحلام كبيرة بزوج المستقبل بندر مو ناقصة شيء جمال مال وروحه حلوه بس مع أهله وعيبه انه ما يحبني أنا حولت أخليه يحبني مثل ما قالت لي غلا بس والله صعب تعامله معي جاف مره بس كل أنسان له طاقه في التحمل###
يلتفت بندر على شوق إلي كانت سرحانة فيه:شــــــ ـوق
شوق انتبهت أن بندر يكلمها: ســــــ ــم
بندر:وش تبين عشاء ؟
شوق:امم أبي ماكدونالز
بندر يحس انه يكلم بزره:وش تبين تأكلين ؟
شوق:أبي ماك تشيكن وماك فلوري اوريو.
بندر:اوكي طلبات ثانية
)شوق انحرجت هذي ثاني مرة تركب معاه بالسيارة من أرجعت السعودية ومن سألها تبين شي طاحت فيه طلبات (
شوق:لا تسلم
***في غرفة شهد كانت طايره من الفرحة وتكلم نفسها معقولة بيصير لي مثل القصص الرومانسية لا مو معقولة أحنا في السعودية بس أنا ألي أبية سويتة طبعا بو طبيع ما يجوز عن طبعة قالت بتدخل النت وكل عادة أفتحت أيميلها لقت بطايق وأغاني أكيد المرسل كان فيصل هذي عادتة من شهر ما عنده ألا يرسل فتحت الماسنجر شافت صديقتها مزون اون لاين
"شهد" نعم أعلنها بسكوتي.. واخفي رعشه فصوتي.. واخلي عينك أتفسر.. هواي وعشقي وموتي:هلا والله بالقاطعة
"مزون" آآآه يا عمر الجراح ليتني ما يوم طعته.. اللي عذبني وراح باعني والحين بعته: آهلين أنا القاطعة ولا أنتي
)مزون صديقة شهد من المتوسط بس افترقو بالجامعة لأن مزون راحت تدرس في الرياض (
نعم أعلنها بسكوتي.. واخفي رعشه فصوتي.. واخلي عينك أتفسر.. هواي وعشقي وموتي:سكتي اليوم أنا مبسوطة عندي لك خبر بمليون ريال ولا أقول بليون أو أكثر.
آآآه يا عمر الجراح ليتني ما يوم طعته.. اللي عذبني وراح باعني والحين بعته: أقول الأخت متشققة وش عندك ؟
نعم أعلنها بسكوتي.. واخفي رعشه فصوتي.. واخلي عينك أتفسر.. هواي وعشقي وموتي:صار ألي أتمناه
آآآه يا عمر الجراح ليتني ما يوم طعته.. اللي عذبني وراح باعني والحين بعته: وش ألي صار تتكلمين با لنقاطه حضرتك.
نعم أعلنها بسكوتي.. واخفي رعشه فصوتي.. واخلي عينك أتفسر.. هواي وعشقي وموتي:فيـــــــــــصل
آآآه يا عمر الجراح ليتني ما يوم طعته.. اللي عذبني وراح باعني والحين بعته:وش صار مو أنتي قطعتي علاقتك فيه من عرف أنتي مين؟
نعم أعلنها بسكوتي.. واخفي رعشه فصوتي.. واخلي عينك أتفسر.. هواي وعشقي وموتي:يا حظي لو ما قطعتيني أسبوع كان عرفتي
آآآه يا عمر الجراح ليتني ما يوم طعته.. اللي عذبني وراح باعني والحين بعته:تدرين ظروف وانا في الرياض مع أهل أمي وانقطع خط النت وتدرين أنا ما حب أتكلم بالجوال أو التليفون عقدتي أذني ما تستحمل
نعم أعلنها بسكوتي.. واخفي رعشه فصوتي.. واخلي عينك أتفسر .. هواي وعشقي وموتي:خطبني
آآآه يا عمر الجراح ليتني ما يوم طعته.. اللي عذبني وراح باعني والحين بعته:من ألي خطبك؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
نعم أعلنها بسكوتي.. واخفي رعشه فصوتي.. واخلي عينك أتفسر.. هواي وعشقي وموتي:بعد قلبي فيصل
آآآه يا عمر الجراح ليتني ما يوم طعته.. اللي عذبني وراح باعني والحين بعته وعينها بتطلع: لا من جدك وشلون ؟
نعم أعلنها بسكوتي.. واخفي رعشه فصوتي.. واخلي عينك أتفسر.. هواي وعشقي وموتي: والله ما دري يوم قالي انه بيتزوجني يوم أخر مرة عا لمسنجر كلمني ما صدقته
آآآه يا عمر الجراح ليتني ما يوم طعته.. اللي عذبني وراح باعني والحين بعته:آلف مبروك والله أني منفجعة
في هذا الوقت كان فيصل داخل النت بيرسل أغنية لا أيميلها
فتح الماسنجر يشيك هي اون لاين ولا لا ولقاها اون لاين وكتب لها
"فيصل" قالوا لو حبيبك توفى قلت بالقبر اخاويه لكن بكتب على قبري خلن عن خليله ما تخلى: أنا قلب تعذب حيل من بعدك ومن جفواك..
أنا جسم بليا روح غاب وغابت أزمانه
شهد اول ما قرت المكتوب قامت ترجف ما تدري تطلع ولا شتسوي
شهد كتبت لمزون ألي صار
آآآه يا عمر الجراح ليتني ما يوم طعته.. اللي عذبني وراح باعني والحين بعته:يا ثورة يا بقرة ياحيوانة لا تردين علية فاهمة
نعم أعلنها بسكوتي.. واخفي رعشه فصوتي.. واخلي عينك أتفسر.. هواي وعشقي وموتي:اوكي ما راح أرد علية بس والله خايفة.
)فيصل استنا شهد ترد علية بس ما ردت قرر يرسل لها ملف فيه غنية (
نعم أعلنها بسكوتي.. واخفي رعشه فصوتي.. واخلي عينك أتفسر.. هواي وعشقي وموتي:أرسلي أغنية
آآآه يا عمر الجراح ليتني ما يوم طعته.. اللي عذبني وراح باعني والحين بعته:أي أغنية رسلي لي ياها
إيه احبك هذا حظي إلي أنكتب..... ودربي إلي أمشيه وادريبه تعب
إيه احبك وانته في عيوني سهر..... وانته وسط القلب حرات وقهر
بس احبك
أشوف الناس في عيوني ومن بدهم أشوفك غير....وأحس مثلك في ها الدنيا في الدنيا ابد ما يصر
في عينك سحر يأخذني ويخليني معك أسير....وأحس عمري وقف عندك وأيامي ورآك أتسير
إيه احبك هذا حظي إلي أنكتب..... ودربي إلي أمشيه وادريبه تعب
يا دمعة عين في فرحي ودمعة عين في أحزاني....يا حب تالي العمر أهلا نطرت أسنين لي جاني
بشيلك في وسط عيني يا أغلى حب لاقاني....وفي قلبي يا فرح قلبي وشبابي إلي رجع ثاني
إي احبك
آآه يا عمر الجراح ليتني ما يوم طعته.. اللي عذبني وراح باعني والحين بعته:والله الأخ شاعري
نعم أعلنها بسكوتي.. واخفي رعشه فصوتي.. واخلي عينك أتفسر.. هواي وعشقي وموتي وهي تتنافض:مزون أنا بطلع الحين وبكر موعدنا اول ما ترجعين من الجامعة اوكي.
وطلعت شهد من الماسنجر وقفلت الكمبيوتر وراحت تنام بعد اليوم الطويل...
وفيصل أنقهر ولع صار نار من دون حطب على حركة شهد لأنها طلعت (والله مسكين ذايب في بحر حبها( هههههههههههه
اليوم السبت الصبح الكل لاهي بشغله إلي بيروح الجامعة والي المدرسة والي بيروح الدوام طبعا شوق معاناة الصباح لان ندى ما تخلي كلمة مالها داعي وتسم البدن ألا قالته
ندى تكلم شوق:هي أنتي يا لله تأخرت أنا مو فاضية لك
شوق:ما ترد عليها لأنها اكبر من أنها ترد عليها (ندى منقهرة من شوق لأنة ما ترد عليها وهذي مو اول مرة ندى كانت تبي شوق ترد عليها عشان تحط ألوم عليها وتسوي هوشة بس طبعا شوق مو معطيتها وجه وصـــــلو الجامعة والحمد الله أفتكت شوق من ندى ودقت على غلا وتلاقو سولفت مع غلا وشهد بس غلا حست أن شوق فيها شي بس ما حبت تتكلم قدام شهد
شوق:الله بيصير عندنا عرس
غلا:لا حتى أحنا بيصير عندنا عرس
شهد:صدق عقولكم صغيرة
شوق:ليه مو مستأنسة انك بتصيرين عروس
شهد قلب وجهها وصار احمر طبعا هذا حلم حياتها أنها تأخذ فيصل:أنا ورأي محاضرة عن أذنكم
شوق وغلا يطنزون على شهد:أذنك معك هههههاااي
شهد وهي معصبة: مالت عليكم والي يقعد معاكم "وراحت"
غلا تلف على شوق:وش فيك ؟؟
شوق:بعدين الحين علينا محاضرة
بدت المحاظره بس غلا قاتله الفضول بتموت وتعرف
غلا تكتب بورقه لشوق: شفيك
ترد شوق وتكتب: متضايقة حدي
غلا: ليه
شوق: مليت ما عدت استحمل كل هذا يا غلا أنا إنسانه لي مشاعري لي إحساسي عمري محد عاملني هذي المعاملة أحس نفسي منبوذة أحس نفسي أني بموت من القهر ندى من جها وبندر من جها ثانيه خلاص ما عدت استحمل كل أنسان وله طاقة تحمل ما عـــــدت اقدر
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
...*اسيل الريماس*...
ღ مـشـرفــة يازينهــاღ
ღ مـشـرفــة يازينهــاღ


عدد الرسائل : 132
م ـزاجــكـ :
عـلم بــلآدي :
تاريخ التسجيل : 05/03/2008

مُساهمةموضوع: رد: تابع القصة السعودية/الفصل السابع   الخميس مارس 20, 2008 1:16 am

عطت غلا الورق وحطت رأسه على الطاولة وأنزلت دموعها
"الرياض"
خالد تعب وهو يقنع مشاري عشان يروح المستشفى
خالد: مشاري يرحم والديك قوم خلنا نروح المستشفى
مشاري وهو باين عليه التعب: مالا داعي بآكل أدواء
خالد: والله إذا ما قمت باخلي الوالدة تكلمك
مشاري:خالد والله ماله داعي
خالد: قوم واذا ما قمت بشيلك
مشاري: أمري لله والله يا خالد اكره الدنيا إذا عطوني كيماوي
خالد: حط الرحمن في صدرك وقوم
مشاري: الله كريم
"المستشفى"
خالد يكلم الدكتور: خير دكتور طلبتني
الدكتور: إي أبيك في موضوع مهم
خالد: امـــر
الدكتور: أخوك حالته متاخره مره وأنت عارف مافي أمل انه يعيش بس الأعمار بيد الله وأحنا بنحطه تحت العناية عندنا
خالد بخوف:دكتور سوى ألي تقدر عليه
الدكتور: أحنا بنسوي ألي نقدر عليه بس أنت تعرف أحنا على الله ثم العلاج الكيماوي والمهدآت
الدكتور: عن أذنك
خالد مارد عليه لأنه كان سرحان وراح الدكتور
خالد دخل على أخوه وكان نايم بعد العلاج الكيماوي قعد على الكرسي ألي مقابل السرير وقعد يقرا قران عليه بعد ربع ساعة دق جوال مشاري خذ خالد الجوال وطلع بره كان سلطان صديق مشاري وهو ألي داق
خالد: الوو
سلطان: السلام عليكم
خالد: وعليكم السلام هلا سلطان
سلطان وهو مستغرب الصوت: مشاري؟؟؟
خالد: لا معاك خالد
سلطان: هلا خالد أخبارك وإخبار مشاري
خالد: أنا الحمد الله وعلى مشاري بين أيدين ربك الله يرحمه
سلطان بخوف: مـــــــــــااااااااااااات
خالد: لا فأل الله ولا فألك
سلطان: أنت تقول الله يرحمه
خالد: ولي يموت بس يقولون عنه الله يرحمه الرحمة للحي والميت
سلطان: ونعم بـ لله ألا وين مشاري أبيه في موضوع مهم
خالد: والله تعبان وتوى مخلص علاج كيماوي ونايك
سلطان: ما يشوف شر والله لولا الدراسة كان رجعت تدري مشاري
مشاري اخوي مو بس صديقي
خالد: الله يلوم ألي يلومك
سلطان: سلملي عليه
خالد: يوصل
سلطان: فمان الكريم
خالد: الله يحفظك
رجع خالد غرفة مشاري وقعد على نفس الكرسي يتأمل مشاري ويتذكر مشاري قبل هيبته وشخصيته القوية ووسامته ويقرن بين الشخص ألي قدامه آلي وزنه ربع وزن مشاري قبل وعظامه بارزه ووجهه شحب وشعره ألي طاح من اثر الكيماوي
"الجامعة"
خلصت شوق وغلا محاضرات وتلاقوا مع شهد وقعد يسولفون
غلا شافت حركه واستنكرت الوضع: هذي حركات طالبات جامعيات حب وما حب مصخره قويه ها البنات
شوق: مدري لا وين بيوصلون في ها الحركات يقصون على نفسهم ويصدقون الدور
غلا: ما يخفون ربهم كل شي بحدود حلو بس هذا ألي يسونه غلط
شهد كانت مو معهم كانت تطالع شي تلف على غلا وشوق:بلا عليكم وش ها الشلة أحنا في السعودية ولا امريكه
غلا تلتفت على الشلة: الحمد الله والشكر مخلين نفسهم مصخره
شوق: شوفي الزمام ألي حطته في خشمها تقولين بقره خاتمينها
غلا+شهد:هههههههههههه خخخخخخخخخخخ
شهد: عليك تعليقات غريبة
شوق: ههههه وش أسوي من ألي اشوفه
في الطرف الثاني من الجامعة ؟؟؟؟؟
ندى في بالها شي ناويه تسويه؟؟؟؟؟؟؟!!!!!!!
ندى تدق على بندر: السلام عليكم
بندر: وعليكم السلام غريبة داقه في ها الوقت وش عندك
ندى: أبيك تمر "تأخذنا" من الجامعة خلصنا محاظرات
بندر: وين السواق
ندى: مع أمي
بندر: طيب دقي على سعود أنا ماني فاضي
ندى: سعود عليه محاظره "شوق"قالت لي دوري احد يجي يأخذنا ولا بدق على أخوها يجي يأخذنا
)طبعاً هذا الكلام من رأسها والسواق موجود في بيتهم وهي ما دقت عل سعود وعارفه إذا قالت لبندر إن شخص غريب بيوصلهم البيت بيعصب وهذا ألي تبيه عشان يجي بنفسه(
بندر وهو معصب: شنو أخوها يجي يأخذكم أنا بجي أخذكم تجهزوا 10 دقايق وانا عندكم
بعد ربع ساعة دق بندر على ندى وقال لها: طلعي أنتي وشوق انتظركم بره….
ندى وهي فرحانة إن خطتها بتنجح: أنشاء الله
طلعت ندى من الجامعة وركبت قدام جنب بندر … بندر التفت وهو مستغرب لان ندى جالسه مكان شوق
بندر: وين شوق؟؟؟؟؟؟
ندى بخبث: شافت صديقاتها وقالت بقعد معاهم
بندر والشرار طالع من عينه : عيدي ما سمعت وش قلتي
ندى بعبط: بتقعد مع صديقاتها
بندر وهو يغلي: طرطور عندها من ربع ساعة ميتة على البيت
ويأخذ جواله ويدق على شوق
شوق في هذا ها لوقت كانت ميتة من الضحك على تعليقات غلا
غلا: شوفوا شاكيرا
شوق: شاكيرا السودان"البنت سمراء وسمارها غامق وصابغه صبغة شاكيرا الطبقة الفوقية شقراء وتحت اسود"
شهد+غلا+شوق ميتين من الضحك الا البنت "شاكيرا"ينكسر كعبها وتطيح هنا ما قدروا يمسكون نفسهم من الضحك ألي ماسكه بطنها والي شوي وتطيح من الكرسي دق جوال شوق وانتبهت له لأنها حاطه هزاز استغربت إن بندر داق عليها.. والبنات للحين يضحكون
شوق: الوو
بندر عصب أكثر لم سمع صوت الضحك: الله يا مدام يا محترمه أنا قاعد في الشمس استنا حظرتك تجين وأنت تضحكين وتسولفين ومريحة على الأخر بدالك ما تبين تطلعين مكان سويتي الفلم الهندي وخليتي ندى تدق علي ردي اكلم جدار أنا
شوق ما ردت عليه لأنها عرفت أن ورى هذي السالفة ندى وحتى لو تكلمت وش راح تقول
بندر وهو يصارخ: ردي ما عندك شي تقولينه
شوق ببرود: يعني وش تبيني أقول؟؟
بندر خلاص أعصابه أتلفت لو بتتكلم بهذا الأسلوب يمكن يدخل يجرها من شعرها" سكر التلفون من دون ما يتكلم"
شوق مصايب الدنيا كلها تجمعت عليها
غلا كانت تشوف وجه شوق يتقلب وهي تتكلم بس ما حبت تكلمها قدام شهد
شهد: غلا متى بيجي السواق
غلا: دق علي يقول برى وتلتفت على شوق "بتروحين مع ندى"
شوق اطالع غلا والدموع متجمعة في عينها ماسكه نفسها: لا إذا ما عليكم كلافه بروح معاكم
غلا: افااااااا كلافه الحين أحنا نسايب
شوق: تسلمين
"شوق فكرت تروح بيت أهلها بس قالت بندر بيسوي فضيحة لأني ماستاذنت منه أروح البيت وأتحمل ألى يجي ابرك لي والله يجرني في مصيبتي ويأخذ حقي من ندى حسبي الله ونعم الوكيل"
أوصلت شوق البيت ودخلت الصالة وكان الكل متجمع سلامة على أبو عبد الله وأم عبد الله وندى كانت أطالع شوق بنظرات استخفاف
أم عبد الله: يمه شوق غيري ثيابك ألين من حط ألغدا
شوق: تسلمين ما اشتهي أكل انتوا تغدوا هني وعافيه"وراحت الغرفة"
بندر لحق شوق دخل الجناح وسكر الباب التفت شوق لأنها عارفه إن بتصير مواجهة بينها وبين بندر:
بندر ببرود: توى الناس ماكان شرفتي
شوق أطالع بندر بنظرات لامبالاة وساكتة
بندر: ما عندك شي تقولينه صح عارفه انك غلطانة
شوق خلاص ودها تنفجر ودها اطلع إلي في قلبها: تتكلم عن الغلط المفروض أنا إلي أتكلم عن الغلط أنا استحملت في ما فيه الكفاية هذي مو عيشه أنا عايشه في جحيم أنا عايشه في نارك بظلمك بخيـــــــانتك أنت الغلط راكبك من ساسك لا راسك وتقول أنا الغلطانة أنا ما عدت أتحمل اول شي تخوني بعدين تظلمني حس فيني أنا بشر مثلك واذا أنت عديم أحساس أنا عندي أحساس
"وراحت الغرفه وقفلت الباب"
قعدت على السرير وضمت رجلها وقعدت تذكر كل لحظه هانها فيها بندر
"في لندن شهر العسل أو بل اصح بصل"
بندر: سارة
سارة: عيونها وروحها وقلبها
بندر: احـــــــــــبـــــــــــك
"لما رجعوا السعودية"
شوق بعناد: أبي أروح بيت أهلي يعني أبي أروح
بندر وهو يصارخ: خلاص بوديك
شوق تبي تقهره: وما راح ارجع
بندر عصب: شنو حبيبتي لا تحسبيني بطلاقك طلاق ما في وذا تبين تقعدين انطقي وقعدي بس بتكونين معلقه لا مطلقه ولا متزوجة
شوق وهي مقهورة: أحسن
بندر: أحسن أحسن
"لما كانت تبي تروح الجامعة"
شوق تلف على بندر وبصوت واطي: الحين أروح مع مين
بندر بلا مباله:روحي مع السواق
شوق:أخاف أروح بروحي
بندر:يعني أنتي في بيتكم مين كان يوديك مو السواق
شوق خلاص بتموت من القهر والدمعة على طرف عينها
شوق:كان يوديني السواق بس كانت تروح معاي الخدامة
بندر:خلاص خذي أي خدامه وش كثرهم في البيت"وطلع"
شوق انقهرت على أخر أسلوبه زفت ولا راح وخلاني كأني قطعت أثاث حتى اصغر حقوقي مو معطيني إياها ااااووووف
وقعدت تصيح بصوت عالي صياح يقطع القلب حتى بندر سمع صياحها لأنه كان عالي حس انه غلط عليها كثير تقدم بندر من باب الغرفه بعدين داس على قلبه وقال أنا متزوجها عشان انتقم من أهلها.......
"بعد أسبوعين"
.....قبل الملكة بيوم ربع فيصل مسوين له حفلة توديع العزوبية
عبد العزيز: مين قدك بتدخل القفص البرونزي
الكل:ههههههههه
فيصل وهو مستأنس: عقبا لكم شباب
زياد:لااااااا حبيبي خلنا كذا أحلى نعيش شبابنا العمر قدمنا نحكر عمرنا وراء القفص قصدي السجن البرونزي
راشد: أي ما تدري تجيك ذيك الذيبه تنكد عيشتك لا ليلك ليل ولا نهارك نهار
عبد العزيز:مو مراه ذي دراكولا
الكل:ههههههههههه
راشد: أنت وش درأك في أهوالهم
فيصل: وراء كل رجل عظيم أمراه
و قعدو الشباب سوالف وضحك وما خلوا احد في حاله
"اليوم الموعود"
شهد متوترة اليوم ملكتها تحس بخوف برجفة ومعدتها تعورها وغلا المسكينة طول الوقت تهدي فيها
أما فيصل من فرحته ما نام
...تجمعوا المعازيم بفندق المرديان....
طبعا شوق وغلا قطعوا نفسهم من الرقص
ودخلت شهد على "زفة جواد" وكل العيون عليها
يا ناس شوفوا سحرها....النور منها وحولها....لا اله ألا الله..
الليل ساكن شعرها...والكحل اصل رموشها...لا اله ألا الله..
اسمر على ابيض لونها..سبحان ربي زادها...لا اله ألا الله..
بعده دخل فيصل وباس جبهتها ولبسها الشبكة
)خالد"ما حظر الملكة لسببين 1. لان أخوه بياخذ إلي يحبها"على حسب اعتقاده" 2. لان مشاري تعب حيل وحرارته ارتفعت وهو في العناية المركزة(
"بعد يومين في الرياض في المستشفى"
كان حال مشاري ألى ألا أسواء حالته النفسية سيئة من كثر التفكير كان يفكر عن الهنوف عن حبه
"بعد سنتين من لقاهم"
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
...*اسيل الريماس*...
ღ مـشـرفــة يازينهــاღ
ღ مـشـرفــة يازينهــاღ


عدد الرسائل : 132
م ـزاجــكـ :
عـلم بــلآدي :
تاريخ التسجيل : 05/03/2008

مُساهمةموضوع: رد: تابع القصة السعودية/الفصل السابع   الخميس مارس 20, 2008 1:16 am

مشاري: والله احـــــبك
الهنوف وجها احمر :خلاص استحي
مشاري: امووووت على ألي يستحون
الهنوف: بس عاد
سكت مشاري وطلع علبه من جيبه وبكل رومنسيه ورقه قال: الهنوف أنتي حياتي أنت الهواء ألي أتنفسه آنت كل شي بالنسبة لي أتمنى انك ما تحرميني منك
الهنوف منزله رأسها وهي مستحيه
مشاري: الهنوف طالعيني
الهنوف ترفع رأسها وتشوف مشاري: أمر يا عيوني
مشاري بنظرات حب: تتــــــزوجــــيني
الهنوف ودموع في عينها وبصوت واطي: أي
مشاري بخبث: ما اسمع علي صوتك
الهنوف: اوووووه مشاري خلاص
مسك مشاري يد الهنوف ولبسها الخاتم
)يمكن تستغربون إن مشاري بيتزوج من دون ما يقول لهله لأنه عارف أهله ما راح يوفقون يأخذ وحده من برى السعودية ولان مشاري عادي عنده إنسان متفتح قرر يأخذ قراره بنفسه (
قطع تفكير مشاري خالد أخوه
خالد: بشر عنك أحسن
مشاري وبصوت مبحوح: الله يرحمني برحمته
خالد: الله كريم
مشاري: وش أخبار الوالدة والوالد
خالد: الحمد الله يسلمون عليك ويقولون هل يومين بيجون
مشاري: زين سلطان ما دق؟؟
خالد: والله مدري جوالك أنا قافلة
مشاري وهو معصب:ليش قافلة أنا استنا سلطان يدق أبيه بشي مهم
خالد: هدي أعصابك تدري إن الجوال ممنوع في العناية المركزة
مشاري لف الجهة الثانية وقال لخالد: أبي ارتاح
خالد طلع وحس أن أخوه فيه شي
رجع مشاري لذكرياته وتذكر أبشع ذكر في حياته
لما عرف أن الهنوف سوت حادث كان داخل المستشفى وهو مجنون يصارخ على الممرضات عشان يدلونه وين زوجته وقالوا له انه في غرفة العمليات وبعد انتظر 6 ساعات طلع الدكتور وأعلان وفاة الهنوف لان اضربه جات على الرأس وسببة نزيف حاد في الدماغ
مشاري حس الكون كله وقف في لحظه ومحس في عمره ألى طايح في الأرض أغمى عليه من شدة الصدمة الهنوف حب دام سنتين وزواج دام 3 سنوات ونص كانت أحلى شي في حياته كانت
حبيبته زوجته أمه أخته بنته حياته كانت أهي وطنه محد صبره على الغربة طول خمس سنوات ونص الا الهنوف
بعد ساعة رجع خالد يطمن على حال أخوه ألي المرض صار يأكل جسمه ينهش فيه بلا رحمه
خالد: مشاري؟؟
مشاري وهو مو قادر يفتح عينه: امم
خالد: نايم
مشاري وهو مو قادر يتكلم من التعب:لاااا
خالد: مشاري تبي شي
مشاري: أبي ماي
طلع خالد يجيب ماي لمشاري في هذا الحظه غمض مشاري عينه ونطق الشهادتين وسلم روحه لربه
خالد وهو يمشي بالممر والممرضين يركضون لغرفة مشاري لان قلب مشاري وقف حاولوا ينعشون قلبه بس مشاري
"مــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ــــ ـــاااااااااااااااااااااااااااااااااات"
خالد وهو يركض لغرفة مشاري ويسال الدكتور: وش صاير
الدكتور:هذا قضاء الله البقى في راسك والله يجركم في مصيبتكم
خالد مسك الدكتور من قميصه: أنت وش تقول
الدكتور ينزل يد خالد: هدى أعصابك هذا قضاء الله
خالد: لااااا اخوي ما مات أنت تكذب علي اخوي عايش اخوي عايش ودخل غرفة مشاري وشافه مغطين رأسه بالشرشف ويشيله ويصيح: مشاري لا تروح مشاري خليك معاي أنا مالي غيرك مشــــــــــاري مشــــــــاري رد علي مشاري أنا خالد مشاري أنا رحت أجيب لك ماي ليش ما استنيتني ما كنت بطول مشـاري مشـــــــــاري رد علي "ويهز جسم مشاري"
امسكوا الممرضين خالد وطلعوه برا وهو يصارخ وكل ألي في الممر يقولون الله يعينه على مصيبته
وعطوا خالد مهدى لأنه جاه انهيار بعد ما عرف أن أخوه مات
لا تسألوني عن أسباب الحزن وأنــوح
بسكت مثل كل مره وادفن أشواقــــــي
ما بشتكي لا ولا بــقول مسمــــــــــوح
هذا الزمان اللي خذا مني أحبابـــــــــي
قلبي تفطر على فراق حياة الـــــــروح
والدمع يطفي لهيب داخل أعمــــــــاقي
الوقت يجري وقلبي من الفرقة ينـــوح
من زود همي كتبت الهم بـــــــــأوراقي
العين تحكي وتسبق صوتي المبحـــوح
تحكي عن اللي خفيته داخل أبياتــــــــي
لاتسالوني وانا من داخلي مجــــــــروح
ما ودي افتح وأعيد أقسى معانـــــــاتي
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
...*اسيل الريماس*...
ღ مـشـرفــة يازينهــاღ
ღ مـشـرفــة يازينهــاღ


عدد الرسائل : 132
م ـزاجــكـ :
عـلم بــلآدي :
تاريخ التسجيل : 05/03/2008

مُساهمةموضوع: رد: تابع القصة السعودية/الفصل السابع   الخميس مارس 20, 2008 1:17 am

][][§¤°^°¤§][][ الحادي عشر][][§¤°^°¤§][][

الساعه 3 ونص العصر
قام خالد من النوم وحس رأسه بينفجر تأمل الغرفه واستغرب انه نايم في المستشفي حاول يتذكر أهو ليش هينا حس أنة في حلم مو معقولة أخوة مات طالع الساعة لقاها 3 ونص العصر قام من السرير وطلع من الغرفة وراح لغرفة مشاري لقاها فاضية طلع من الغرفة وراح عند الدكتور
دق خالد الباب ودخل
الدكتور:حمد لله على السلامة
خالد: الله يسلمك دكتور وين مشاري ؟؟؟
الدكتور بنظرة حزن:خالد ادري انك في حالة صدمة بس هذا قضاء الله وقدره وكلنا ماشين في هذا الطريق
خالد بعد ما أستوعب كل ألي صار وعرف إن هذا مو حلم:ونعم بالله
الدكتور: بغيت أكلمك باجرات الوفاة من شهادة الوفاء ونقل الجثة
.. بعد ما شرح الدكتور لخالد الاجرات أللازمة طلع خالد من المستشفى وهو سرحان شلون
بيقول لأهلـــة أن مشاري ماااااااات ماحس في نفسه الا على طريق الرجعة لشرقية
===> في الجهة الثانية من السعودية وتحديداً في المنطقة الشرقية في الدمام.......
غلا وشهد مو شايلتهم الأرض من الفرحة لان جدتهم بتقعد عندهم شهر لأنها ساكنة في الرياض وهم مو كثير يشوفونها بسبب الدراسه وقلت الأجازات
الجدة: والله وكبرتي يا شهد وصرتي عروس
شهد الوجه احمر مثل الطماطه ولا ردت:.............
نايف: قطع هذا وجه يستحي
شهد:لأنك تغار
الجدة: مالت عليتس بكره نخطب له زينة البنات من زينك أنت هيكل عظمي يا جعل رجلتس يعلمس شغلس وادبس يا طويلة اللسان(طبعا هذا باللهجة النجدية (
غلا: ههههههههههه أي جدتي حق العلوم ألي يحطونه في المختبر ههههههههه
الجدة: وش تقولين أنتي؟؟؟؟؟
شهد: كلام اكبر من مفهومك خخخخخخخخخخ
الجدة: يا جعلكم العيطي ألي يعطوكم ما فهمت من أختك أبفهم منك أنت(مسبة بالنجدي(
نواف جاي يركض وقعد عند غلا يساسرها
نواف:غلا أبي أروح البقاله
غلا:ليه تروح البقاله
نواف:أبي اشتري كاكاو
غلا:روح قول لنايف
نواف وهو يصارخ:ابــــــــــــــــي البـــــــــــــــــقالــــــــــــــــه
الجدة:وش بقالته ذي بعد أقول اقعد يا وليدي ما يطلع ها الوقت الا السلق"الصيع"
نواف: أبي كاكاو
الجدة:يا بوي محد مخرب أسنانك الا الكوكو
غلا+شهد+نايف:هههههههههههههههه خخخخخخخخخخخ خخخخخخخخخخخ
نايف: سلق وعيطي الله يا جدتي على كلامك هههههههههههههه
الجدة: تطنز علي هذا اللي ناقص يا الدبشه
نايف: افاااااااااااااااااااااااااا أنا دبشه
الجدة تصارخ:منيــــــــــــــــــــــــره منــــــــــــــــور "أم نايف" وينتس أنتي مخليه عيالتس يستوحدون فيني
أم نايف وهي تركض: سمي يمه
الجدة: تعلي أدبي عيالتس يطنزون علي ما هقيتها يا أم نايف
أم نايف أطالع عياله: افاا يمه ما عاش من يطنز عليتس
الجدة: أقول منور وش صار على المراصيع"أكله نجديه"
أم نايف:أنشاء الله يمه ما بقى ألى شوي وتخلص
الجده: إيه ما اوصيس لا تلمسها خدامتس
أم نايف: افااااا عليتس يمه مسويتها بيدي
الجده:ولا تنسين القهوة
أم نايف: ابشري يمه
نايف يبي يرفع ضغط جدته:جدتي وشتبين با المراصيع ما تبين اوديك الراشد نروح ستار بكس ونشرب موكأ على كيف كيفك ولا تبين اوديك د.كيف هناك الجلسة بتعجبك
الجدة على وجه علامة استفهام كبيرة ؟؟??"تقولون ماركو"
أم نايف: أقول اهجد يا نايف لا تهبل بجدتك
نايف: يمه امزح معها
الجدة: اصغر عيالك تمزح معاي يا الهيس
شهد: جدتي قومي معاي بدخلك على الماسنجر بعلمك عليه
نايف فقع من الضحك:هههههههههههههههه أتخيل جدتي قاعدة على طاولة الكمبيوتر وتطقطق على الكيبورد هههههههههههه خخخخخخخخخخخخخ وتسولف في الشات وتقول أنا ريناد وعمري 17 سنه وأحب السفر وركوب الخيل هههههههههههه
أم نايف وهي ماسكه الضحكة: الله يقطعكم من عيال قوم اطلع روح عند ربعك
الجدة: أبي أروح غرفتي أبي ارتاح اعيالك صجونا"أزعجونا"ولا أقول ودوني الرياض ابرك من وجيه عيالك
نايف وغلا ونايف واقفين احتجاج
نايف وهو يحب راس جدته:لا يالغاليه تدرين مشتاقين لك وحبينا نمزح معاك آسفين وهذي حبه على هالخشم
الجدة:أي خلك رجال مثل أبوك
نايف: تأمرين أمر ياشيخة البنات كلهم
الجدة: غصبن عنك
نايف بصوت واطي: واثقة فمان الله أنا طالع واذا حبيتي اوديك الراشد أنا في اشوفه
الجدة مسوي نفسها فاهمه: تسلم إذا بغيت أروح بيت أم راشد بقولك
نايف ضحك عليها وطلع
غلا:مامي مماتي ممتي ماذار
أم نايف: وجـــــــــــــــــــــــعه
غلا: أبي أروح لشوق هي في بيت أهلها
أم نايف:من يومين ملكت أختك وشفتيها لما قلتي بس تروحين ليه
غلا: مامي الله يخليك
أم نايف: لاااااااااااااااااااااااااا
غلا: مــــــــــــــــــــــامي
أم نايف: عن الحنة يأرب يا غلا يجيك ذاك الرجل ألي يفكني من حنتك
غلا: لا تدعين علي
الجدة: الزوج ستر للبنت
غلا: مامي لا تغيرين الموضوع
أم نايف قامت وخلت غلا تكلم نفسها
شهد: أنا بروح ادخل على النت
غلا: شهد عندي فكره؟؟؟؟؟
شهد: عطيني أياها
غلا: نطلع نتمشى
شهد: أسفه مقدر أخاف فيصل ما يرضى اطلع
غلا: مالت من الحين صار يتحكم فيك
شهد: كيفي زوجي
غلا: أروح غرفتي ابرك من وجهك
====>> في بيت أبو الوليد
شوق: مماتي وين رايحه قعدي معنا
أم الوليد: أحس بضيقه ما تبي تفك عني بروح أقرا قران وأريح شوي
الوليد: يمه فيك شي اوديك المستشفى
أم الوليد وهي توقف: لاااا ما فيني الا الخير
شوق: الوليد وين نصوري ومهاوي
الوليد: اصغر عيالك مهاوي حرمه أم عيال مهاوي
شوق: كله ولد صارت أم عيال
الوليد: في بيت أهلها امها مريضه وبتبات عندها
شوق: الله يشفيها
تلف شوق على فيصل ألي كان يتابع مباراة على Artسبورت
شوق: فصولي
فيصل ما يرد عليها................
شوق: فصولي حبيبي
فيصل ما يرد....................؟؟؟؟؟
شوق: فيـــــــــــــصل
فيصل: نـــــــعم
شوق: صار لي ساعة أناديك ليش ما ترد؟؟؟
فيصل: عشان تحترميني وتناديني عدل
شوق: الناس أدور مين يدلعه ولا لأنك صرت معرس كبر راسك
فيصل: هـ هـ هـ تنكتين حضرتك
شوق: ههههه المهم قوم العب معاي اونو
فيصل: ماني فاضي
شوق: تكفـــــــــــــى؟؟؟
فيصل: الحين بأذن المغرب بعد ما اصلي بلعب معاك لو تبين كوره
شوق: لااااا أخاف على الجنين
الوليد وفيصل بصوت واحد: حـــــــــــــــــــاااااااااامـــــــــــــــــل؟ ؟
شوق: ههههههه والله أنكم مقصه الواحد ما يمزح معاكم
الوليد وهو معصب: مزحك سخيف الواحد ما يمزح في هذي الأمور فاهمه
شوق وهي خايفه من الوليد: أنشاء الله
في هذا الوقت كان خالد على خط الشرقية وماشي بسرعة 160 كان كل ما يتذكر مشاري تنولد دمعه في عينه ويمسحها قبل ما تنزل..... صعب الإنسان يفقد شخص عزيز عليه بس مشاري ما كان شخص عزيز بس.....هذا أخوه عضيده في الدنيا.........خالد تقرب كثير من مشاري في الفترة الاخيره كان يحس براحه إذا شاف أخوة يبتسم كان يحس انه يصارع المرض...... بس....... في الأخير المرض انتصار عليه........ في ها الوقت دق جوال خالد...... خالد يشوف الجوال ومتردد يرد بس لازم يتصبر ويرد
خالد: هلا والله
.........:هلا فيك يا قلبي
خالد وهو يصارع دموعه:وش أخبارك وش علومك
........: الحمد الله أنت وش أخبارك وأخبار مشاري
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
...*اسيل الريماس*...
ღ مـشـرفــة يازينهــاღ
ღ مـشـرفــة يازينهــاღ


عدد الرسائل : 132
م ـزاجــكـ :
عـلم بــلآدي :
تاريخ التسجيل : 05/03/2008

مُساهمةموضوع: رد: تابع القصة السعودية/الفصل السابع   الخميس مارس 20, 2008 1:18 am

خالد ودموعه تنزل من جاء طاري مشاري: تمام
أم الوليد: بشرني عنكم والله قلبي مقبوض
خالد وهو يحول يهدي نفسه: خير يمه خير
أم الوليد: يمه بكره الفجر أنا وأبوك وفيصل ماشين الرياض تأمرون بشي
خالد يبعد الجوال عن أذنه ويتنهد ويرجع يكلم أمه: تجون بالسلامة
أم الوليد:وين مشاري؟؟؟؟
خالد: ارتــــــــاح نايم
أم الوليد: الله يصبر ويشفيه والله ماتهنى بشبابه بس هذا كتبت ربك
خالد: اخليك يمه مشغول شوي
أم الوليد: فمان الله يا وليدي وانتبه على أخوك
خالد: أنشاء الله
أم الوليد حست بالضيقة زادت عليه من بعد ما سكرت من خالد "قلب ألام ما يخيب"وقررت تطلع من الغرفه وتقعد مع عيالها ابوالوليد:ها أم الوليد أشوفك ما تقعدين معنا
أم الوليد: احد يخلي عياله بس رحت اكلم خالد
شوق: متى يرجع من ماليزيا ما زهق؟؟؟
الكل سكت وقطع السكوت صوت فيصل: هو بخير ولي معاه بخير
أم الوليد وقلبها يعوره على مشاري: يقول بخير
أبو الوليد: قوموا يا عيال خلنا نلحق على صلاة العشاء "ويلف على أم الوليد جهزوا العشاء ألين ما نرجع"
أم الوليد: من عيوني
أبو الوليد: فديت عيونك
فيصل: بدء الغزل خلو لنا شوي
أبو الوليد: أشوف قدامي
طلع أبو الوليد والوليد وفيصل للمسجد
شوق تكلم أمها: مين قدك جده والحبيب يتغزل فيك
أم الوليد: بس عاد ألي يقول سي سيد ما يتغزل فيك
شوق بحسرة: يا حسره ما نجي قدكم
أم الوليد: ماما شوق ما حملتي
شوق وهي فيها الضحكة: يمه توى الناس ما صار لي 3 شهور على طول حامي حامي بعدين أنا ورأي دراسة
أم الوليد: ودراسة حملي وأنتي تدرسين بندر ما يبي عيال
شوق: ما تكلمنا في الموضوع
أم الوليد: بروح أجهز العشاء الحين يجي أبوك وما يلقى العشاء يقلب الدنيا على راسي
شوق: بجي أساعد ك
في هذا الوقت خالد وصل الدمام وكان متردد يروح البيت قعد يلف بالكورنيش ألين ما حس روحه بتطلع إذا ضل كذا وما قال لحد لازم احد يشاركه الهم ألي هو فيه وراح بيتهم...........
في ها الوقت خلصوا عشاء وقعدوا يتقهون والوليد وفيصل وشوق يطنزون على أبوهم وأمهم دخل عليهم واحد طويل متلثم بشماغه ولابس نظاره شمسيه:الوقت ليل:
خالد بصوت مكبوت من اثر الصياح ولأنه متلثم: السلام عليكم
الكل: وعليكم السلام
شوق: جاي من طعس ولا من ماليزيا
خالد استغرب كلمه ماليزيا بس مارد عليها
الوليد: شكل الأخ مفحط عند الباب الثوب معفس ومتلثم ولا لبس نظاره شمسيه
فيصل: أموت واعرف نظاره شمسيه بعز الليل شارب شي
شوق وهي تضحك: أكيد شارب حليب
الوليد+فيصل:هههههههههههههههههههه
أبو الوليد: يلعن إبليسكم من عيال أخوكم جاي من طريق سفر وانتوا كلتوه بقشوره
أم الوليد خذتها رجت العيال وتوها تنتبه أن خالد جاء وهي من ساعتين مكالمة خالد وقايله له أنهم بيجون الرياض...
أم الوليد وهي تقترب من خالد بخوف: صاير شي لخوك مشاري
الوليد وفيصل وأبو الوليد سكتوا من اسمعوا طاري مشاري وخافوا انه يكون صار له شي... وشوق ما تدري وش السالفة
خالد انهار خلاص وصل حده ضم أمه وقال: رااااااح يمه مشاري رااااح يمه مشاري راااااااااااااااااااااااح......
أم الوليد وهي تبعد خالد عنها: أنت وش تقول
خالد: رااااااااااااااااااااااااح
أبو الوليد والوليد وفيصل أوقفوا وقربوا من خالد
أبو الوليد وهو يهز خالد: أنت وش تقول؟؟؟؟
خالد خلاص ما عاد فيه تعب وهو يردد ألكلامه طول الطريق عشان يقولها والحين لسانه عجز انه يقولها وبصوت متقطع:
مـ ـ ـ ـ ـ ـ ـ ـ ااااات
أبو الوليد قعد على الكرسي: إن لله وان إليه راجعون
أم الوليد وهي تصيح: كان قلبي حاس والله قلبي حس انه في شي صاير....رااااح ولدي رااااح حشاشة جوفي رااااح ضيء عيني رااااااح في عز شبابه ماتهنى في دنيا 6 سنين متغرب عني ويوم رجع رااااااح إن لله وان أليه راجعون ياااارب ارحم بحالي أنا أم وهذا لي عيالي قطعه مني وشلون بصبر رااااح الغالي رااااح قبل ما اشوفه...... ما شفته اااااه يا مشاري اااااااه يا ربي....يأرب ارحمني كان خذتني بداله....استغفر الله..استغفر الله... اللهم لا أسالك رد القضاء أنما أسالك اللطف فيه
خالد وفيصل مو عارفين وش يسون والوليد يحاول يهدي يصبر أمه....
شوق واقفة أطالع إخوانها وتردد ماااات؟؟؟ ماااات!!! سؤال يدور في بالها ومن دون ما تحس قالت بصوت عالي:شلون ماااات؟؟؟
الكل التفت عليها ومحد نطق
شوق وهي تصرخ: شلون ماااااااااااااااات؟؟
الوليد: فيه سرطان بالدم وكانت حالته متاخره وكان يتعالج بالرياض وخالد كان معه
شوق ودموعها مغطيه وجها: وانا آخر من يعلم
الوليد وهي يصارخ: شـــــــــــوق هذا مو وقته"وراحت شوق غرفتها وهي تشهق من الصياح"
البيت انقلب مناحة وأبو الوليد يحاول يبين قوي: أنا بروح انام وانتوا راحوا ناموا عشان الدفن بكره
أم الوليد وهي تصيح: شلون لك قلب تنام ولدك ميت
أبو الوليد يبين نفسه قاسي: قلتيها ماااات والميت ما تجوز عليه الا الرحمة"كل نفس ذائقة الموت"
أم الوليد +الوليد+خالد+فيصل: الله يرحمه
دخل أبو الوليد غرفته وقفل الباب..وطلع البوم صور مشاري من يوم ولدته ألى آخر أيامه في زيارته الاخيره ويتسأل وشلون ولده سنده في الدنيا ألي كان يعتمد عليه بشبابه بقوته بهيبته... شلون مرض دخل جسمه وقضى عليه بسرعة...ماااات بـ أبشع الأمراض"السرطان" اللي ها الأيام يأخذ كل يوم غالي...ويتذكر أيام طفولته مع خالد وفيصل والوليد وشوق...وشلون كان يتهاوش معها على أتفه الأسباب..ويوم اخذ شهادة الثانوية العامة ولما قرر مشاري يسافر وهو وشلون كان رافض فكرت السفر....تذكر كل لحظه كل ساعة كل يوم كل شهر كل سنه آآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآه يا مشاري آآآآآه مكتومة طلعت من أبو الوليد ومشاري اليوم ميت وبكره جسمه تحت التراب
في ها الوقت كان بندر يدق على شوق عشان يجي يأخذها بس هي ما ترد دق أكثر من 5 مرات ولا ردت قرر ينزل يدق الجرس
دق الجرس وطلع له فيصل "فيصل شكل كان متغير"
بندر: السلام عليكم
فيصل بصوت مبحوح:وعليكم السلام
بندر استغرب شكل فيصل فحب يسأله: خير عسى ما شر؟؟
فيصل بحزن: البقى براسك مشاري اخوي توفى اليوم
بندر كان احد كب عليه ماي بارد على حسب علمه انه يدرس في أمريكا: عظم الله أجركم
فيصل: أجرنا وجركم
بندر وهو متردد يسأل: وش سبب الوفاة حادث؟؟؟
فيصل وهو يتحسر على أخوه: آآآه سرطان بدم
بندر: إن لله وان أليه راجعون.. متى الدفن؟؟
بكره بتوصل الجثة من الرياض
بندر: الله يعين أنا كنت بأخذ شوق بس بخليها عندكم
فيصل: زين تسوي
بندر: وين عمي والوليد بعزي عليهم
فيصل: أبوي دخل غرفته وسكر على نفسه تفضل بنادي الوليد وخالد
بندر: فيصل
فيصل: ســم
بندر: ممكن تنادي شوق بعزي عليها
دخل بندر المجلس وجووه الوليد وخالد وعزاء عليهم
فيصل راح لشوق بغرفتها
فيصل: شــــــــوق
شوق.............
فيصل: شـــــــــــــــــوق
شوق: نعم وشو تبون مو كافي ما قلتولي تصورتوا وشلون بنصدم اخوي القوي ألي دوووم سندي فجأة مات آآآه يا مشاري خلوني فيصل روووح ما أبي أشوف احد
..فيصل ما قدر يقول شي لأنه عارف أنهم غلطوا لما ما قلوا لها عن مشاري
راح فيصل لبندر وقال له: أسف بندر ما تقدر تنزل
بندر: الله لا يهينك ما عليه أنا أروح لها
فيصل: تفضل البيت بيتك
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
...*اسيل الريماس*...
ღ مـشـرفــة يازينهــاღ
ღ مـشـرفــة يازينهــاღ


عدد الرسائل : 132
م ـزاجــكـ :
عـلم بــلآدي :
تاريخ التسجيل : 05/03/2008

مُساهمةموضوع: رد: تابع القصة السعودية/الفصل السابع   الخميس مارس 20, 2008 1:19 am

وصل فيصل بندر غرفة شوق وراح يطمن على أمه
دق بندر الباب بهدوء ورجع يدق بدون رد فتح الباب الغرفه مظلمة وصوت صياح خفيف.. بندر ما يشوف شوق بوضوح ركز نظره لقاها ملتفة على نفسها مثل الأطفال وشكلها يكسر الخاطر بقوة وشاف وش قد هي ضعيفة وبريئة
بندر: شوق
شوق:ما ترد
بندر وهو يعدل جلسة شوق ويضمها: هذي كتبت ربك
شوق وهي مو قادرة تتكلم من الصياح وبندر يضمها وهي تصيح ويحاول يهدي فيها
شوق وهي تتكلم كلام ما افهم بندر: محد قالي انـ ـ ـه مـ ـ ـريـ ـ ـض و و ويـ ـ ـتـ ـعـ ـالـ ـ ـج الـ ـ ـكـ ـ ل يدري الا انـ ـ ـا طـ ـ ـرطـ ـ وره
عندهم يعني اهو مـ ـ ـو اخـ ـ ـوي يعـ ـ نـ ـي انـ ـا مااحـ ـبـ ـ ـه مثـ ـ لهـ ـ م حـ ـ تـ ـ ى فـ ـ ي الـ ـ مـ ـ رض أنـ ـ ـانـ ـيـ ـ ـن
"وتصيح بصوت مقهور على أخوها"
بندر: خلاص شوق هدي"ويبعد شوق عنه"
شوق وهي تتعلق فيه تحس بالأمان كل ألي في البيت في حزنه هم مثل السفينة وكلهم غرقوا
شوق من بين صياحه: بـ ـ ـنـ ـدر لا تـ ـ ـ خلـ ـ ـيـ ـ نـ ـ ي
بندر وهو يرجع يضمه بقووه: ما راح اخليك
قعد بندر مع شوق ألين ما هدت ونامت وعقب ما تطمن عليها راح بيتهم
"خالد"صار أنسان ثاني...أنسان مختلف في كل شي بشكل والشخصية...ضعف مره وصار قليل الكلام ومنعزل بنفسه...."خالد"يحس انه فقد كل شي....."خالد"تعلق بـ مشاري مره على أن خالد كان عارف انه بيفقد مشاري بيوم...بس الشهور ألي عاش فيها معه خلاه يتعلق فيه كثير... كان معه في حزنه وفرحه..."خالد"كان يتألم لما يشوف مشاري يتعذب من المرض.."خالد"فقد شخصين عزيزين عليه......
*شوق*كانت منعزلة عن الكل كانت عايشه حزنه...كانت تحس بالخيانة من الكل خاصة أهلها.. كان الكل يعرف بمرض مشاري الا هي..كانت مثل المغفلة ما تعرف شي.. والصدمة الأكبر كانت تتوقع الكل يوقف معها بهذي المحنه ألا بندر....# بندر# في فترة العزاء ما فارق شوق كان يواسيها ويخفف عليها..*شوق* قررت توقف هذا الكورس في الجامعة هي كانت تفكر بالموضوع من بعد السالفة ألي صارت لها من سبب ندى..وبعدها موت مشاري فحالتها النفسية ما تسمح لها تكمل دراسة.....
)فيصل)كان يحاول يكون قوي قدام أهله وقدام الكل,,نفس أبوه,, بس في داخله كان منهار مهما كان هذا أخوه ..وكانت دوووم شهد جنبه تخفف عنه
×أم الوليد× طبعاً الكلام ما يوصف شعورها.. هذي أم وفقدت ولدها ألي تعبت في حمله تسع شهور وتعبت في تربيته ألين ما كبر وكانت تتمنى يحقق طموحه.... بس ماااات... كانت تحاول تقوي نفسها بس في بعض الأحيان تنهار:الضنا غــــــــــــالي:
ــــــــــــــــــ بعد مرور/3 شهور/ــــــــــــــــــــ
كل شي رجع مثل ما كان بس الأيام تحمل معها غيمه من الحزن ألي تسيرها الريح والأيام تحمل في طياتها الكثير
)ملاحظه)شخصية >بندر< تغيرت اتجاة شوق صار يهتم فيها شوي و معاملته صارت أحسن معها............
في يوم جالسه نور مع شوق في جناحها
نور: شوق تدرين وبصراحة وبدون زعل أحسك غبية لو وقفتي دراسة تدرين كان قدامك شهر وتخلصين كورس
شوق: ما عدت اقدر أحس بضيقه من كل شي أحس المشاكل تلحقني ولا الهم صار صديقي.. تدرين يا نور هذي السنة أتعس سنه عشتها في حياتي أحس كلها حزن وكآبه
نور: هونيها وتهون..وبلا اصح طنش تعش تنتعش
شوق: سفن آب
نور: ههههههه تنكتين مع وجهك
شوق:ههههههههه مو مالية عينك"في ها لحظه دق الباب"
نور:أنا بفتح
شوق:اوكي ريحتيني
نور تفتح الباب: نعم خير وش تبي
شوق: مين هذا آلي اخذ علقه معتبره
فهد وهو يصارخ: انــــــــــــــــــــــــــــا
شوق: ادخل
فهد: تسلمين يا قلبي محد فاهمني غيرك
نور: والله ما سمعك بندر كان أنت في خبر كأن وأخواتها وعيال عمها وباقي القبيلة ومن يعز عليكم
شوق: ههههههههههه خذ راحتك
فهد: فـــديــتك
نور: لا تتفداها كلها سنه وتتغطى عنك
شوق: لا فهد غير ما راح أتغطى عنه
فهد: والله محد فأهمني غيرك
نور: كذاب حتى أمي تقول لها محد فأهمني غيرك
فهد:اوو على طاري أمي ترها تبيك
نور: رجلي على رجلك
فهد يكلم شوق:العذال بيني وبينك
نور: بااااااي شوق
فهد: بااااي يا قلبي
شوق: ههههههه بااااااااااااااياااااااات
بعد ما طلعت نور وفهد شوق دقت غلا صار اغلب تواصلهم
با التلفون بحكم أن شوق انقطعت عن الجامعة
في ها الوقت غلا كانت قاعدة لحاله أخوها نايف طالع مع بندر وأمها طالعه مع نايف وشهد تكلم حبيب القلب"مازولا"فيصل
يدق جوال غلا وترد: هلا والله وغلا
شوق: هلا فيك وينك؟؟ يا القاطعة
غلا: كلنا قاطعين
شوق: حلوه هذي
غلا: آآآه يا شوق أحس بملل فضيع ما عندي احد قاعدة اكلم الجدران
شوق: وين شهد عنك؟
غلا: أخوك مو مقصر أربع وعشرين ساعة يكلمون بعض
شوق: خليهم يعشون حياتهم
غلا:أولا.أنت رحتي بعدين شهد صرت أنا بحالي لهدرجه أنا كريهه ومحد يبيني
شوق:أنت وش تقولين هذي قسمه ونصيب وأنت ما يعيبك شي تدرين يا غلا لو أنا مكانك كان تمنيت أني مو متزوجة وعايشه في بيت أهلي معززه مكرمه
غلا: تدرين أنا بعض الأحيان أغار من شهد لأنها اصغر مني وبتتزوج
شوق: غلا أعرفك اكبر من كذا بس يمكن كل إلي حوليك راحو وتحسين بفراغ هذي مو غيره هذا افتقاد اشخص أنت تفسرين شعورك غلط
غلا: شوق غيري الموضوع
شوق: طيب ما راح تسافرون
غلا:لا حبيب القلب فيصل مو راضي لشهد تسافر بيفتقدها
شوق: والله خطير يتحكم بعد
غلا: وش أخبار أخوك خالد للحين على حاله
شوق: مدري ليش كاره الدنيا على أن مشاري كان غالي علينا كلنا بس أحس خالد متأثر أكثر
غلا: الله يعينه
شوق: لا ولي أكثر من كذا يبي يسافر ويبيني أقول ل ماما وانا عارفه ماما ما راح تستحمل احد من عيالها يفارقها يكفي مشاري فقدته للآبد
غلا: هذي حكمت ربك عسى أن تكرهوا شي وهو خير لكم
شوق: غلا اخليك بندر جاء
غلا: قصدك قرقوش اوكي اخليك فمان الله
شوق: فمان الكريم
بندر: السلام عليكم
شوق: وعليكم السلام
بندر: أخبارك
شوق: نفس مانا ما تغير فيني شي قعدت البيت تقصر العمر
بندر: اوكي طلعي محد مانعك
شوق: كل شي عندك بسيط تدري تحسسني بعض الأحيان أني مو متزوجة منك وبعض الأحيان تنشف ريقي إذا قلت بروح مكان
بندر: ههههه أنا كذا
شوق: الأخ مروق
بندر وهو يمسك يد شوق: ولي يشوف الحلو ما يروق
شوق وجها احمر من حركة بندر اول مره يسويها:شكلك مريض اليوم
بندر لا كنت:مـ .................."تقطع كلامه شوق"
شوق: جوالك يرن
بندر وهو منقهر لأنها أقطعت كلامه: ما أبي أرد
شوق: يمكن مكالمة مهمة
بندر وهو يطلع الجوال من جيبه ويشوف الشاشة"دلوعتي"ويطالع شوق ويقول:معاك حق مكالمة مهمة لأنها دوليه "وطلع من الصالة"
"شوق بعد ما طلع بندر وبصوت مقهور ادري حبيبت القلب"
= طلع بندر من البيت عشان محد يسمعه وهو يكلم وركب السيارة لكن انقطع الاتصال ورجع بندر ودق على"سارة"
سارة:احبك احبــك احبـــك
بندر: الناس تسلم وعليكم السلام
سارة بدلع:أسفه حبيبي السلام عليكم بس من زود ما احبك ها الكلام صارت اول شي أتمنى أقوله لك
بندر: سارة تدرين وش نهايتنا؟؟؟؟ !!!
سارة: ادري بنتزوج!!!
بندر:سارة بقولك شي بس بدون انفعال سارة أنا بصراحة.... "تقطع كلامه سارة"
سارة:ادري بتسوي فيني مقلب مثل كل مره وتقولي امــــــوت فـــــيك
بندر وهو معصب: تدرين أني ما أحب احد يقاطعني
سارة: سوري حبيبي كمـــــــل
بندر ببرود:سارة أنا متزوج !!
سارة وهي مو مستوعبه وش قال بندر: نــــــــــــــعم ؟؟؟؟!!!!!
بندر: إلي سمعتيه
سارة: بندر أنت تتكلم جد ولا تمزح
بندر بكل جديه: سارة أنا ما امزح أنا متزوج من أربع شهور
سارة: وانا وسنين عمري ألي ضيعتها معاك والأيام ألي أملتني فيها إننا بنتزوج.... وليش اكذب على نفسي وأقول أيام هذي سنين.... تدري أنا كم عمري.. تدري كم سنه ضيعتها عليك وأنت تكذب علي.... ليش وعدتني؟؟؟؟؟؟؟
بندر:سارة الكلام ما ينفع أنا أهلي ما كانوا راضين أتزوج وحدة تدرس بالخارج عادات أهلي ما تسمح لهم
سارة وهي تصارخ: بس أنا بنت نـــــــــــــــــاس
بندر وهو ماسك أعصابه:أنا ما قلت انك مو بنت ناس بس ما اقدر أقول لهم وحدة درست معها وأبي أتزوجها
سارة: وحبنا وين راح؟؟
بندر: أنا متزوج
سارة: تحبها
بندر: أحاول أحبها !!
سارة: تحاول ؟؟
بندر: سارة هذي آخر مكالمة بينا وأرجوك لا تتصلين علي...
سارة تقطع كلام بندر: لا تكمل كلامك ترى أنا بنت ناس وما أرضى على نفسي بالمذلة ذليتني بما فيه الكفاية.."وسكرت سارة الخط"
بندر وهو مرتاح أنا كل شي انتهى آآآآآآآآآه هم ونزاح تعبت من عيشة شيء بنور وشيء با الظلمة
"بعد أسبوعين"
في بيت أبو الوليد كان خالد جالس مع أمه و أبوه
خالد:يبه!!
أبو الوليد:ســـــــــم
خالد:أبي أسافر
أم الوليد:ليه تسافر ماجانا من ورا السفر خير
خالد: أبي أكمل دراستي
أم الوليد: أنت تبي تذبحني شكلكم تبوني أموت يكفي مشاري تبيني أفقدك يمه أنا ما استحمل فراقكم أنا أم حسو فيني انتو حياتي وبعدكم مماتي
خالد: يبه
أبو الوليد بعد صمت:سو إلي تبيه
أم الوليد:بس أنا مو راضيه
خالد:يمه أنا مو صغير أنا عمري 26 وبدخل 27 يعني افهم بعدين الموت حق و مشاري مات بالسرطان مو مرض معدي أنا مقدر اقعد في السعودية واذا ما تبين أسافر بره بروح الأمارات أو الكويت
قامت أم الوليد من مكانها:سو إلي تبيه
خالد وهو يقوم ويحب راس أمه: إذا كنتي راضيه
أم الوليد وهي تضم خالد:انتوا أغلى ما عندي وشلون ما أرضى عليكم راضيه عنك دنيا وأخره
)خالد ما راح يسافر عشان يكمل دراسته هو يبي يسافر لان ما يبي يعيش مع زوجة أخوه لأنه ألى ألان ما يدري أن شهد مو غلا لأنه يعرف غلا بشكل بس..... وبعد موت مشاري حس أن الدنيا ضده كل ما يتعلق بشي يفقده(
في هذا الوقت شوق قعده مع بندر في صالة الجناح
بندر يقرا جريده وشوق قاعدة على النت وتسمع غنيت محمد المازم: آه لو تدري بشعوري غيبتك تنهي حضوري .
.وغرفتي تنسى وجودي رغم انها امزينه
هذي ليله في السنه
ادري لو كنت اتغلى والا ناوي تعتذر....
جيتك تسوى حياتي ياللي مابعدك عمر
انا مازعلت عينك لو نيسيت اسأل حنيني..
بس ابيك الليله يمي لو الأماني ممكنه
هذي ليله بالسنه
كل اصحابي بقربي شفتهم الا انت لا ...
دمعتي تسأل عيوني وين الي قلبه سلى
ماابي كل الهدايا فرحتي وأنت معايا ..
صرت ادور عن وجودك في كل ورده ملونه
وهذي ليله بالسنه ..
وبين كل فتره بندر يطالعها من فوق الجريدة يحس بشي غريب إذا شاف شوق..شوي ويدق الباب قامت شوق وافتحت الباب كانت الخادمة وماسكه باقة ورد وصندوق كبير خذتهم شوق وقرت البطاقة كانت الهدية من "غلا" مكتوب با لبطاقة:
كل سنــــــــه وإنته بخير وعيد ميلادك سعيد
كل سنه وأنت يا غالي أجمل أيام العمر
كل سنه وحبك في قلبي يا بعد عمـــري يزيد
كل سنه وإنته رفيقي وصاحبي وأغلى البشر
ليش تسألني وتدري إنه الجــواب عندي أكيد
يعني معقـــــــــوله أنا أنسى يوم ميلاد القمر
حافظ التــــــــاريخ والله مهما كنت عنك بعيد
مستحيل أنساه لــــو ينسى النحل ريح الزهر
بندر:من مين؟؟؟
شوق: من غلا
بندر: وش المناسبة
شوق:طبعاً ما راح تعرف لأنه شي مو مهم
بندر: لا قولي يمكن يصير مهم
شوق:صار عمري21
بندر: كبرتي سنه لا بتزوج عليك أنا أبي وحده صغيره
شوق:آآآآآآآآآه أنت تبيها من الله
)وقف بندر) شوق:على وين
بندر: مواعد نايف أنتي بتطلعين اليوم
شوق:مدري إذا بطلع بدق عليك
بندر: أفضل انك ما تطلعين
شوق ما ردت بس من داخل تغلي على بندر كل ما أحاول احبك ارجع و أكرهك "غير بندر ثيابه وطلع"
بعد ساعتين بندر دق على نور
بندر: أنت ما تفهمين
نور: غبية أنا... فهمت بطلعها من غرفتها وبخليها بغرفتي وبقعد معها
بندر:لحظه بس.. أنا أبيك ترتبين معاي
نور:ومين بيقعد مع شوق؟؟؟
بندر:!!! خلي ندى تقعد معها
نور: هههههاااي ضحكتني ندى ما تحب شوق
بندر: مااالت عليها
نور: ببخلي فهد يقعد معاها
بندر:لااااااااا الا فهد السانه طويل
نور:بس ها المرة تراك أشغلتني..
بندر: مردودة سمعي صوت القطار تووووت تووووت
نور تكلم نفسها:أوريك يا بندروه أنا تسمعني صوت القطار وراحت تسوي ألي قال لها بندر وخلت فهد يقعد مع شوق بغرفته ألين ما تجي....
بعد نص ساعة أرجعت نور غرفتها
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
...*اسيل الريماس*...
ღ مـشـرفــة يازينهــاღ
ღ مـشـرفــة يازينهــاღ


عدد الرسائل : 132
م ـزاجــكـ :
عـلم بــلآدي :
تاريخ التسجيل : 05/03/2008

مُساهمةموضوع: رد: تابع القصة السعودية/الفصل السابع   الخميس مارس 20, 2008 1:23 am

بعد نص ساعة أرجعت نور غرفتها وفي بالها فكره
نور:فهد اطلع بره أبي شوق بسالفة
فهد:ماني طالع أبي اعرف السالفة
نور: اقووووول اطلع هذي سوالف كبر ولا بعلم عليك بندر
فهد:أنا ما أخاف منه بس عشان شوق بطلع..."وطلع"
شوق تلف على نور:وش السالفة
نور: شفت مكياج وقلت بطبقه عليك
شوق:هذي سألفتك قلت ورآك شي
نور:بليييييييييييييييز
شوق:أمري لله كل ولا زعلك
بعد ما حطت نور لشوق المكياج قالت: يجنن عليك الموف
شوق:تسلمين تدرين عندي فستان توني شاريته نفس ألوان بروح ألبسه وأوريك
نور وهي مرتبكة: أنا بروح أجيبه
شوق:شدعوه ما ابي اتعبك
نور:لااااا انا بجيبه
شوق: أحسن ريحتيني
جابت نور الفستان وألبسته شوق وكان روعه عليه لون الفستان تدريجات البنفسجي والموف وكان حرير
نور:واااااو
شوق:تسلمين
نور:يالله من غير مطرود أبي انام
شوق:عقب ما لعبتي فيني تبين تنامين على العموم تصبحين على خير
طلعت شوق من غرفة نور..ونور كانت تراقبها..أفتحت شوق الباب وكان ظلام وهي متاكده أن النور كان مفتوح بس كان في نور خفيف مثل الشمعة وشوي وتنفتحت الاباجوره وكان واقف جنبها بندر شوق انصدمت *_* مشى بندر باتجاه شوق ومسكها من ايدها لعند الطاولة ألي كان فوقها كيكه.. عطا بندر شوق علبه
و شوق ما كانت قادرة تتكلم من المفاجأة أفتحت العلبة وكان فيها عقد الماس ناعم مرة
بندر: كل عام وأنتي بألف خير ممكن ألبسك العقد
شوق:تهز رأسها"ممكن"
بندر وهو يتامل جمال شوق :العقد حلو بس انتي الي محليته
وقطعوا الكيكه
شوق بصوت واطي:بندر!!
بندر:عيون بندر
شوق وهي مبسوطة:هذا أحلى يوم في حياتي
ابتسم بندر لأنه قدر يكسب قلب شوق وطوا الليل صفحه جديدة في حياة شوق وما ندري الحياة شنو بتعطيها.....
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
يمكن عشقتك
ღ مـشـرفــة يازينهــاღ
ღ مـشـرفــة يازينهــاღ
avatar

عدد الرسائل : 257
عـلم بــلآدي :
تاريخ التسجيل : 11/03/2008

مُساهمةموضوع: رد: تابع القصة السعودية/الفصل السابع   الجمعة مارس 21, 2008 3:08 am

يسلموووووووو
كللك دووووق
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
دلوعة خليلو
ღ مـشـرفــة يازينهــاღ
ღ مـشـرفــة يازينهــاღ
avatar

عدد الرسائل : 323
ـالأقـامـة : منتدى شلة خ ـليلو
وضـيفتـك : عضوة
سيرـتك ـالذاتيـه : احــــــ المرح ـــــب
عـلم بــلآدي :
تاريخ التسجيل : 28/02/2008

مُساهمةموضوع: رد: تابع القصة السعودية/الفصل السابع   السبت مارس 29, 2008 9:24 am

يسلموووووو

القصة طويلة
مشكورة يا غلا
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
تابع القصة السعودية/الفصل السابع
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
تم تغير رابط ونسخة المنتدى الى هذا ارعصو هناا http://kaleelo8.enterneted.com/vb/index.php :: ~*¤ô§ô¤*~المنتديات الأدبيـه~*¤ô§ô¤*~ :: :: خ ـليلـو القصص والروايات الطـويـلة::-
انتقل الى: